أخبار الرياضة

محكمة اسبانية تقضي بإقامة مباريات الجولة المقبلة من الدوري

أصدرت محكمة اسبانية يوم الأربعاء حكما بإقامة مباريات الجولة المقبلة من الدوري الاسباني لكرة القدم عندما قبلت طعنا تقدمت بعه ستة أندية ضد اقتراح بالإضراب وعدم خوض المباريات مطلع الأسبوع المقبل.
وقال بيان للمحكمة "تقر المحكمة انه ينبغي إقامة مباريات الجولة المقبلة من دوري الدرجتين الأولى والثانية لكرة القدم كما هو مقرر لها ودون أي تغيير".
وهددت رابطة المحترفين الاسبانية بعدم أقامة الجولة الـ30 من دوري الأضواء يومي الثاني والثالث من ابريل نيسان المقبل في محاولة لإجبار الحكومة على إلغاء قانون يفرض إذاعة مباراة واحدة بالمجان عبر القنوات التلفزيونية في كل جولة من المنافسات بالمسابقة.
ومع عدم التوصل لحل وتعزز أمكانية الإضراب انشقت ستة أندية ومن بينها اشبيلية وفياريال وقدمت احتجاجا قانونيا لإلغاء هذه الخطوة.
وتعتقد رابطة المحترفين بان إلغاء هذا التعهد بعرض مباراة واحدة بالمجان سيعزز قدرة الأندية في التفاوض مع المؤسسات الإعلامية بشأن حقوق البث المرئية والمسموعة، كما تريد الرابطة ضمانات بشأن الأموال التي ستحصل عليها الأندية من المراهنات وإيرادات اليانصيب.
وتري الأندية الستة أن الإضراب سيكون "غير لائق ولا محل له وضد صالح الأندية والمسابقة والمشجعين وفوق كل هذا ضد القانون".
وتتضمن مباريات هذه الجولة مباراة لبرشلونة في ضيافة فياريال بينما سيلعب ريال مدريد على أرضه مع سبورتنج خيخون، وستقام المباراتان يوم السبت المقبل .

مقالات ذات صلة