سياسية

مغنية سينتقم لنفسه بنفسه

نقلت تقارير صحفية بريطانية اليوم الأحد عن أنيس النقاش تأكيده أن حزب الله سيشن عمليات انتقامية كان
مغنية خطط لها في حال اغتيال أحد قادة الحزب، وحسبما نقلت الصنداي تايمز عن النقاش، الذي قالت عنه أنه أحد أصدقاء الشهيد عماد مغنية، فإن الأخير أعد عدة خطط لعمليات هجومية تنفذ في حال اغتيال أحد قادة حزب الله، فيما ذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن الأوساط الاستخبارية الإسرائيلية تخشى أن يكون رد حزب الله على اغتيال أحد قادته باستخدام طائرات بدون طيار لقصف أهداف عسكرية أو مدنية في شمال البلاد أو مركزها. لذلك رفعت حالة التأهب في سلاح الجو.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش الإسرائيلي يستعد لعدة إمكانيات رد مختلفة من قبل حزب الله. واتخذ إجراءات لرفع حالة التأهب في سلاح الجو وفي بطاريات الصواريخ المضادة للطائرات المنتشرة في الشمال خشية أن يطلق حزب الله طائرات بدون طيار معبأة بالمواد المتفجرة إلى شمال البلاد أو مركزها. وتضيف الصحيفة أن دوائر صنع القرار الإسرائيلي ترى في هذا السيناريو ممكناً.

يذكر أن سيارة مفخخة انفجرت بمنطقة كفرسوسة في العاصمة السورية ما اسفر عن استشهاد مغنية يوم الثلاثاء الماضي، وافاد شهود عيان من سكان الحي لصدى سوريا الذي استشهد فيه عماد مغنية بان "السيارة انفجرت حين كان مغنية ماراً بجانبها دون ان يركبها حيث اوضحوا أن لهيب نيرانها وصل بارتفاعه حتى الطابق الثامن من الأبنية المجاورة"، كما أوضحوا ان السيارة غريبة عن الحي