علوم وتقنيات

11.7 مليار دولار صافى أرباح “إنتل” عام 2010

أعلنت شركة “إنتل” عملاق التكنولوجيا الأمريكية، فى بيان لها ، عن تسجيلها نتائج مالية قياسية خلال العام المالى 2010 .
فقد بلغ صافى أرباح الشركة 7ر11 مليار دولار ، وهو ما يمثل زيادة على أرباح عام 2009 بنسبه 167%.

وبلغت عائدات الشركة 6ر43 مليار دولار بارتفاع نسبته 24% عما تم تحقيقه فى عام 2009 ، بينما حققت الأرباح التشغيلية قفزة كبيرة بنموها 179% مقارنة بعام 2009 .

وجنت الشركة نحو 7ر16 مليار دولار نقدا من عملياتها، وسددت أرباحا نقدية للمساهمين قدرها 5ر3 مليار دولار، واستخدمت 5ر1 مليار دولار لإعادة شراء 70 مليون سهم من أسهمها المطروحة للعموم.

وتعتزم شركة "إنتل" طرح معالجات جديدة مزودة ببطاقة رسوميات مدمجة مستقبلا، وكشفت الشركة أخيرا النقاب عن جيل جديد من معالجاتها متناهية الصغر فئة "إنتل كور" خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية فى لاس فيجاس.

وقال وكيل "إنتل" فى دبى إن تصميم المعالجات الجديد يهدف فى المقام الأول إلى نقل إشارات الفيديو بشكل سريع وآمن، وإضافة إلى ذلك تأتى المعالجات الجديدة مزودة بوظيفة الفيديو "إنتل كويك سينك" التى تتيح إمكانية تحويل فيديو فائق الوضوح "إتش دى" مدته 4 دقائق للتشغيل على جهاز "آى بود" فى غضون 16 ثانية فقط.

وتعد "إنتل" بأن تسهم المعالجات الجديدة فى تحسين كفاءة الرسوميات، الأمر الذى يتضح جليا عند تشغيل الفيديو فائق الوضوح "إتش دى" وممارسة ألعاب الكمبيوتر على حد سواء.

مقالات ذات صلة