سياسية

لقاء بين الرئيس الأسد وأمير قطر ورئيس الوزراء التركي في دمشق غدا يبحث التطورات في المنطقة

يقوم الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر ورئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بزيارة إلى دمشق غدا للقاء السيد الرئيس بشار الأسد والبحث معه في تطورات الأوضاع في المنطقة ..

وكان الرئيس الأسد بحث وأمير قطر في الدوحة في كانون الأول من العام الماضي الأوضاع المستجدة على الساحتين العربية والإقليمية والجهود التي تقوم بها سورية وقطر لإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة وأكدا أهمية استمرار التشاور والتنسيق بين البلدين حول مختلف القضايا لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين وخدمة قضاياهما العادلة.

وأجرى الرئيس الأسد في تشرين الأول من العام الماضي مباحثات في دمشق مع رئيس الوزراء التركي حول التطورات في المنطقة وأكدا خلالها أن علاقات البلدين تحولت إلى شراكة استراتيجية لا تقتصر فوائدها على سورية وتركيا وإنما تعم البلدان الأخرى في المنطقة.

يشار إلى أن الرئيس الأسد بحث مع أمير قطر ورئيس الوزراء التركي في اسطنبول في التاسع من أيار الماضي سبل دفع العلاقات بين الدول الثلاث وصولا إلى تحقيق تعاون استراتيجي بين دول المنطقة ينعكس إيجابا واستقرارا على شعوبها.

مقالات ذات صلة