سياسية

البنتاغون يسقط قمر تجسس بعد تعطله في الفضاء

قالت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) انها ستدمر قمرا اصطناعيا للتجسس تعرض للعطل وسيسقط على الارض خلال الاسابيع القليلة المقبلة.
وقال مسؤولون في الوزارة ان الرئيس الامريكي جورج بوش اقر خطة تدمير القمر بصاروخ يطلق من غواصة حربية قبل ان يدخل، خلال سقوطه، إلى الغلاف الجوي.

ويقولون ان القمر المعطل يحتوي على مواد خطيرة يمكن ان تكون مميتة في حال استنشقها الانسان.

لكن جنرالا امريكيا نفى ان يكون السبب الحقيقي وراء تدمير القمر الاصطناعي هو التخلص من الاجزاء السرية فيه.

وقال الجنرال جيمس كارترايت ان الاجزاء السرية ستحترق عند دخول القمر الغلاف الجوي، وان سبب اسقاط القمر ليس تدمير هذه الاجزاء.

واضاف كارترايت ان القمر الاصطناعي، الذي اطلق في ديسمبر/ كانون الاول من عام 2006، فقد طاقته التشغيلية وقدرته على الاتصال بعد وقت قصير من دخوله الفضاء الخارجي، وبات امر السيطرة عليه واعادته غير ممكنا.

ومن المفترض ان يسقط القمر المعطل على حافة الغلاف الجوي بحلول نهاية الشهر الحالي او بداية الشهر المقبل.