أخبار البلد

تلافياً لأضرار السيول والفيضانات في ( السيحة )

اكد الدكتور المهندس تامر الحجة محافظ حلب ان نسبة تدفق مياه نهر قويق مهما بلغت شدتها لاتؤثر بشكل سلبي على سهول حلب الجنوبية ولم تشكل سوى نسبة بسيطة من السيول التي تجمعت مؤخرا
في منطقة / السيحة / التي وصل تدفق المياه فيها الى اكثر من 20م3 في حين لم تتجاوز مياه نهر قويق اكثر من 3 م3 ثا .‏

واوضح خلال الجولة الميدانية الى بلدة الحاضر وقرية تليلات وموقع قنوات الري في السيحة ان هناك تعليمات بتخفيض نسبة تدفق مياه نهر قويق ورفعها وفق الهطولات المطرية وغزارتها بحيث لاتشكل خطرا على الاراضي الزراعية .‏

وشدد السيد المحافظ على اهمية تعاون المجتمع المحلي بتنفيذ الاعمال التي تساهم في تخفيف اضرار السيول والفيضانات التي ستقوم بها الجهات المعنية خصوصا وان هذه الاعمال ستعود بالنفع عليهم وعلى اراضيهم مشيرا الى حجم المشاريع التي تنفذها الدولة واهميتها لتنمية الريف وري السهول واستصلاح الاراضي .‏

وقد كلف السيد المحافظ مديرية الموارد المائية بتوسيع الاقنية ورفع الستر الترابية واتخاذ الاجراءات والتدابير اللازمة لتلافي المشكلات الطارئة التي قد تنجم عن مياه الامطار والسيول والفيضانات وذلك خلال عشرين يوما ووضع آليات الخدمات الفنية ومديرية الزراعة واستصلاح الاراضي تحت تصرف الموارد المائية لانجاز هذه الاعمال في الوقت المحدد حماية للسكان والاراضي الزراعية الواسعة .‏

وكان السيد المحافظ قد استمع من مديري المؤسسات المعنية ورئيس مجلس بلدة الحاضر الى شرح عن المجرى الرئيسي والمجاري الفرعية ومسار مجرى نهر قويق الذي ينتهي الى الاراضي الزراعية في السيحتين الغربية والشرقية والتي تحتاج الى اعمال توسيع ورفع للساتر الترابي للقناتين الرئيسيتين , فيما تناول عدد من الاهالي في الحاضر وتليلات المشكلات التي عانى منها ابناء القرى والتجمعات السكانية في المنطقة جراء السيول التي حدثت مؤخرا نتيجة الهطولات المطرية الزائدة التي فاقت استيعاب القنوات الترابية ونوهوا بالاجراءات الاسعافية الهامة التي تم اتخاذها والمتابعة الجدية للمعنيين والتي حالت دون وقوع حوادث واضرار بالغة .