سياسية

عريقات: الرئيس الأسد يعمل على تحقيق الوفاق الفلسطيني

قال صائب عريقات رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية إن السيد الرئيس بشار الأسد رئيس القمة العربية عمل على إقرار بند تبنى من خلاله القادة العرب المبادرة اليمنية في البيان الختامي لقمة دمشق بشأن تحقيق الوفاق الفلسطيني الداخلي

وأكد عريقات في سياق مقابلة تلفزيونية له اليوم ضرورة تحقيق السلام العادل والشامل على أساس مرجعية مدريد وتنفيذ مبادرة السلام العربية وان استعادة الجولان العربي السوري المحتل تشكل مصلحة عربية وفلسطينية عليا.

وأشار عريقات إلى دعم منظمة التحرير الفلسطينية والشعب الفلسطيني لاستئناف المفاوضات على المسار السوري في سبيل استعادة الأراضي العربية السورية المحتلة.

وشدد عريقات على أن العلاقات الثنائية السورية والفلسطينية تعد مصيرية محذراً إسرائيل من مغبة التلاعب بالمسارات التفاوضية.

من جهته أكد نمر حماد المستشار السياسي لرئيس السلطة الفلسطينية أن العلاقات متواصلة مع الأشقاء في سورية وتقوم على أساس الحرص على تنسيق المواقف.

وشكر حماد الرئيس الأسد على موقفه الداعي إلى ضرورة إنجاح الحوار الفلسطيني وإنهاء حالة الانقسام من أجل تقوية الموقف التفاوضي الفلسطيني ولا سيما أن البيان الختامي لقمة دمشق أكد ضرورة إحياء الحوار الفلسطيني الداخلي بناء على المبادرة اليمنية.

بدوره قال محمد الحوراني القيادي في حركة فتح إن سورية تبذل جهداً كبيراً من أجل إنجاح الحوار الفلسطيني الداخلي.