سياسية

ضربة قاسية للجيش الإسرائيلي أمام وسائل الإعلام الفرنسية.حارس إسرائيلي ينتحر

قالت الشرطة الإسرائيلية: إن جندياً إسرائيلياً في محيط مراسم توديع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في المطار قتل نفسه بالرصاص، فأثار استنفاراً أمنياً، دون أن يعرض حياة الرئيس الزائر للخطر.

واقتاد حراس ساركوزي الرئيس الفرنسي وزوجته بسرعة إلى الطائرة في مطار بن غوريون بتل أبيب، على حين أحاط حراس آخرون برئيس الوزراء إيهود أولمرت وأخذوه بسرعة إلى سيارته المصفحة الواقفة على المدرج. من جهته قال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفيلد: إن الجندي الإسرائيلي انتحر ولم يكن الأمر «محاولة اغتيال بأي شكل من الأشكال». وعاد أولمرت والرئيس الإسرائيلي شمعون بيريس الذي كان أيضاً في المكان إلى الطائرة في محاولة لتوديع ساركوزي بعد أن تأكد أن الواقعة انتهت وباتت لا تشكل خطراً، ثم أقلعت الطائرة.
وطبقاً لرونفيلد، فإن الحارس الذي أطلق النار على نفسه من قوات الأمن، وهو مكلف دورية حراسة في المطار.