أخبار الرياضة

بالاك يقود ألمانيا إلى ربع النهائي

قاد صانع العاب تشليسي الانجليزي ميكايل بالاك منتخب بلاده ألمانيا إلى الدور ربع النهائي لنهائيات كأس أوروبا لكرة القدم المقامة حاليا في النمسا وسويسرا، بتسجيله هدف الفوز في مرمى جارته النمسا 1-صفر على إستاد ارنست هابل في فيينا في الجولة الثالثة الأخيرة .
من منافسات المجموعة الثانية.
وسجل بالاك هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 49 من ركلة حرة رائعة.
وتلتقي ألمانيا في الدور المقبل مع البرتغال متصدرة المجموعة الأولى يوم الجمعة المقبل.
وهي المرة الأولى التي يبلغ فيها المنتخب الألماني الدور ربع النهائي للبطولة منذ عام 1996 في انكلترا عندما توج بلقبه الثالث.
وهو الفوز الثاني لألمانيا في النهائيات بعد الأول على بولندا 2-صفر وعوض بالتالي سقوطه أمام كرواتيا 1-2 في الجولة الثانية.
وكان المنتخب الألماني بحاجة إلى التعادل فقط ليبلغ الدور ربع النهائي بيد انه حقق الفوز وأنهى الدور الأول في المركز الثاني برصيد 6 نقاط، فيما منيت النمسا بخسارتها الثانية بعد الأولى أمام كرواتيا صفر-1 وخرجت خالية الوفاض بنقطة واحدة من تعادل مع بولندا 1-1 في الجولة الثانية.
ولحقت النمسا بشريكتها في الاستضافة سويسرا التي ودعت من الدور الأول بدورها وان كان عزاء الأخيرة فوز معنوي على البرتغال 2-صفر في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى الأحد الماضي.
يذكر أن سويسرا والنمسا هما ثاني مضيفين يودعان البطولة من دورها الأول بعد بلجيكا عام 2000.
وكان المنتخب الألماني صاحب الأفضلية في بداية المباراة في محاولة منه لافتتاح التسجيل مبكرا والسيطرة على مجريات المباراة حتى النهاية تفاديا لأي مفاجأة من النمساويين الذين كانوا يمنون النفس بتكرار "معجزة كوردوبا" عام 1978 عندما تغلبوا على الألمان 3-2 في الدور الثاني من المونديال وحرموهم من التأهل إلى الدور نصف النهائي.
وهو الفوز ال22 لألمانيا في 35 مباراة جمعتها بالنمسا مقابل 8 هزائم و5 تعادلات.
وخاضت ألمانيا المباراة بتشكيلتها الكاملة باستثناء غياب المدافع مرسيل يانسن المصاب ولعب مكانه ارن فريدريش، فيما أجرى مدرب النمسا يوزف هيكرسبرغر 3 تبديلات باشراك لاعب الوسط كريستيان فوكس مكان سيباستيان برودل والمهاجم اروين هوفر مكان رولاند لينتس ومارتن هايدن مكان سيباستيان برودل كريستوف لايتغب.
وأهدر ماريو غوميز فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من ميروسلاف كلوزه الذي توغل داخل المنطقة وهيأها لمهاجم شتوتغارت غير المراقب فحاول متابعتها داخل المرمى لكنها ارتطمت بقدمه وذهبت ساقطة باتجاه المرمى لكن المدافع جيرجي غاريكس أبعدها برأسه في توقيت مناسب من خط المرمى (5).
وحاول غوميز التعويض من تسديدة قوية زاحفة بين يدي الحارس النمساوي يورغن ماتشو (7).
واهدر اروين هوفر فرصة ذهبية لمنح التقدم للنمسا عندما تلقى كرة عرضية رائعة داخل المنطقة من القائد اندرياس ايفانستشيتس فشل في التحكم فيها فتدخل الحارس الألماني ينز ليمان والتقطها في توقيت مناسب (20).
وجرب رينيه اوفهاوزر حظه من تسديدة قوية من 20 مترا أبعدها ليمان إلى ركنية (21).
وأنقذ الحارس النمساوي ماتشو مرماه من هدف محقق بتصديه لتسديدة قوية زاحفة للوكاس بودولسكي من 20 مترا وحولها إلى ركنية (23).
وضغط المنتخب النمساوي في منتصف الشوط الأول بقوة على مرمى ليمان، ومرر اوميت قرقماز كرة عرضية تابعها كريستيان فوكس برأسه بجوار القائم الأيمن (36).
وطرد الحكم الاسباني مانويل ميخوتو غونزاليز مدربي المنتخبين في الدقيقة 41 لعدم انصياعهما لقرارات الحكم الرابع وعدم التزامهما بالمكان المخصص لهما بتوجيه التعليمات إلى اللاعبين.
ونجحت ألمانيا في افتتاح التسجيل مطلع الشوط الثاني عندما حصلت على ركلة حرة غير مباشرة حركها فيليب لام وتورستن فرينغز لبالاك الذي أطلقها بقوة بيمناه سكنت الزاوية اليسرى البعيدة للحارس ماتشو.
وكاد لام يضيف الهدف الثاني من مجهود فردي أنهاه بتسديدة زاحفة مرت بجوار القائم الأيمن (52)، وأخرى لبودولسكي بجوار القائم الأيسر (55).
وحاول المنتخب النمساوي تدارك الموقف من خلال الضغط على مرمى ليمان بيد أن جميع المحاولات أبعدها الدفاع الألماني قبل أن تصل إلى ليمان.
في المقابل، كاد المدافع بير ميرتيساكر أن يضيف الهدف الثاني للألمان بضربة رأسية اثر ركلة ركنية بيد أن الحارس ماتشو تدخل على مرتين (79).
وتدخل لام في توقيت مناسب لإبعاد الكرة إلى ركنية من أمام ايفانستشيتس المتوغل داخل المنطقة (81).
وأهدر هوفر فرصة إدراك التعادل عندما تهيأت أمامه كرة داخل المنطقة فسددها من مسافة قريبة بجوار القائم الأيمن لليمان (84).