سياسية

المالكي: المطالب الأميركية تنتهك السيادة العراقية والمحادثات الأمنية وصلت

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إن المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن التوصل إلى اتفاق أمني جديد طويل الأجل بلغت طريقاً مسدوداً بسبب المطالب الأمريكية التي تنتهك سيادة العراق.

وقال المالكي.. إن إحدى الأمور التي تطالب بها الولايات المتحدة هي منح حصانة لجنودها والمتعاقدين معها الأمر الذي يرفضه الجانب العراقي تماماً حيث أن المطالب الأمريكية تنتهك سيادة العراق بشدة وهو أمر لا يمكن القبول به.

وأضاف المالكي..أن العراق اعترض على إصرار واشنطن على منح قواتها حصانة من المحاكمة في العراق وإطلاق يدها في تنفيذ عمليات دون التنسيق مع الجانب العراقي وقال ..لا يمكن أن يستمر السماح للقوات الأمريكية باعتقال عراقيين أو تنفيذ عمليات ضد الإرهاب بشكل مستقل أو إبقاء الأجواء والمياه العراقية مفتوحة لهم متى يشاؤون.

وتسعى الولايات المتحدة إلى توقيع اتفاق جديد مع الحكومة العراقية يضع سنداً قانونياً لبقاء القوات الأمريكية في العراق بعد انتهاء العام الجاري موعد انتهاء التفويض الممنوح من الأمم المتحدة.