أخبار البلد

مكافحة بيع اللحوم المخالفة والمذابح السرية

أكد السيد شمس الدين زمار أمين شعبة المهن الحرة للحزب على أهمية المؤتمرات السنوية باعتبارها محطات لتقييم عمل مرحلة مضت ونوه خلال حضوره المؤتمر السنوي للجمعية الحرفية للحامين

 

إلى أهمية هذه الحرفة باعتبارها تتعلق بغذاء المواطن وصحته الى التقيد بالأسعار المحددة ضمن لوائح وزارة التجارة الداخلية والحفاظ على نظافة المحال والعاملين وعدم التعامل مع اللحوم المهربة والمذابح السرية لما لهذه اللحوم من أضرار على صحة وسلامة المواطنين وتشكيل لجنة من الجهات المعنية لحل الصعوبات التي يعاني منها الحرفيون للارتقاء بواقعهم المعاشي والمهني.‏

ثم قدم عدد من أعضاء المؤتمر العديد من المقترحات والتوصيات كرفع رسم الاشتراك السنوي من 300 ل.س إلى 600 ل.س واعتماد البطاقة الصحية لمدة ستة أشهر عوضاً عن ثلاثة أشهر والقضاء على ظاهرة بسطات بيع اللحوم ووضع المحال غير المرخصة والبت النهائي فيها وخاصة منطقة قارلق وما حولها وإلزام الحرفيين بتركيب مكيفات في صالة بيع اللحوم الكائنة في محلة قاضي عسكر واعتماد براءة الذمة من الجمعية عند فتح المحل بعد التشميع وعدم السماح بتصدير الأغنام السورية الحية قبل أن يلزم التجار باستيراد رأسين من الغنم الحي مقابل رأس واحد للتصدير وذلك للحفاظ على الأسعار والثروة الحيوانية والسماح باستيراد مادة اللحوم المذبوحة من الغنم والعجل ضمن شروط ومواصفات وزارتي الصحة والزراعة للمساهمة في كسر سعر اللحوم والحد من تصاعدها والسماح بذبح الأضاحي أثناء أيام العيد فقط .‏

وفي نهاية المؤتمر اجاب السيدان جورج بخاش امين سر الاتحاد وعبد الفتاح ديري رئيس الجمعية عن الاسئلة التي طرحت خلال المؤتمر الذي حضره ابراهيم نجار رئيس الاتحاد .