أخبار البلد

الرئيس الأسد يتلقى رسالة من خادم الحرمين الشريفين تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين وتطورات المنطقة

تلقى السيد الرئيس بشار الأسد رسالة شفوية من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود تتعلق بالعلاقات الثنائية المتميزة بين سورية والسعودية وآخر تطورات الأوضاع في المنطقة
نقلها الأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعميق العلاقات التى تجمع البلدين الشقيقين في المجالات كافة كما تم التاكيد على أهمية استمرار التشاور والتنسيق بين قيادتي البلدين الأمر الذي من شأنه تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

يشار إلى أن الرئيس الأسد زار السعودية فى منتصف شهر كانون الثاني الماضي كما زار العاهل السعودى دمشق فى شهر تشرين الأول الماضى وأجريا خلال الزيارتين محادثات تناولت تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين وفتح افاق جديدة للتعاون تخدم مصالح الشعبين الشقيقين وأكدا على ضرورة العمل لاتخاذ الخطوات التي تصون الحقوق العربية وتعزز العمل العربي المشترك.

الرئيس الأسد لوزير المالية السعودي: الارتقاء بعلاقات التعاون الاقتصادي بين البلدين والقيام بمشروعات اقتصادية لتحقيق تكامل اقتصادي عربي

وكان الرئيس الأسد استعرض مع الدكتور ابراهيم العساف وزير المالية السعودي أهم القضايا المطروحة في اجتماعات اللجنة الوزارية السورية السعودية المشتركة التي بدأت أعمالها في دمشق أول أمس برئاسة وزيري المالية حيث أكد الرئيس الأسد أهمية انعقاد هذه اللجنة ودورها في الارتقاء بعلاقات التعاون الاقتصادي والتجاري وزيادة الاستثمارات بين البلدين الشقيقين مشددا سيادته على ضرورة مواصلة تبادل الآراء والأفكار لإزالة الصعوبات والعراقيل والبحث عن آفاق جديدة في جميع المجالات تعكس عمق العلاقات الأخوية والسياسية بين سورية والسعودية.

ولفت الرئيس الأسد إلى أهمية القيام بمشروعات اقتصادية ذات بعد عربي وإقليمي بما يشكل أساساً لتحقيق تكامل اقتصادي يخدم مصالح العرب وشعوب المنطقة.

كما أكد الدكتور العساف حرص المملكة على توطيد علاقات التعاون الاقتصادي مع سورية وعلى زيادة حجم التبادل التجاري والمشاريع المشتركة والاستثمارات المتبادلة بما يخدم مصلحة الشعبين الشقيقين.

حضر اللقاء الدكتور محمد الحسين وزير المالية والمهندس يوسف بن إبراهيم البسام المدير التنفيذي للصندوق السعودي للتنمية ومهدي دخل الله السفير السوري في السعودية وعبد الله العيفان سفير السعودية في سورية.

وفي تصريح لسانا عقب اللقاء قال الوزير العساف إن اللقاء مع الرئيس الأسد كان ممتازاً وأكد سيادته أهمية التعاون الاقتصادي السوري السعودي بشكل خاص والتكامل العربي بشكل عام.

وأضاف أن الرئيس الأسد كان متابعا بشكل كبير لمجريات أعمال اللجنتين سواء على مستوى قطاع الأعمال أو على المستوى الحكومي حيث استمعنا لتوجيهاته في هذا المجال وفيما يتعلق بأولويات قطاع الأعمال السوري.

مقالات ذات صلة