أخبار الرياضة

رونالدو يؤكد أنه يتعافى من الاصابة لكنه يلمح إلى الاعتزال

قال المهاجم البرتازيلي المخضرم رونالدو إنه سيتعافى تماما في غضون ستة أو سبعة شهور من الاصابة التي لحقت بركبته خلال الفترة الماضية والتي أجرى بسببها عملية جراحية لكنه ألمح في الوقت نفسه إلى أنه يقترب من اعتزال اللعب.
وقال رونالدو في مقابلة بثتها قناة "جلوبو" التلفزيونية البرازيلية اليوم الاثنين "لحظة الاعتزال تحين للجميع. وبالنسبة لي ستحين قريبا".

وسافر رونالدو /31 عاما/ مهاجم ميلان إلى ريو دي جانيرو بالبرازيل في وقت سابق من الشهر الحالي للعلاج بعد إصابته بقطع في أحد أربطة الركبة اليسرى في 13 شباط/فبراير الماضي.

وشاهد رونالدو مباراة فريقه المفضل فلامنجو والتي تغلب فيها على بوتافوجو 1/صفر مساء أمس الاحد على استاد ماراكانا الشهير في مباراة الذهاب بنهائي بطولة ريو دي جانيرو.

وقال رونالدو في المقابلة إنه يتعافى بشكل جيد. وأوضح "أعتقد أنني سأتمكن من اللعب مجددا في غضون ستة أو سبعة شهور".

ورغم ذلك أوضح اللاعب أنه لا يعتزم الاستمرار في الملاعب أكثر من ذلك.
ولدى سؤاله عن اعتزال مواطنه روماريو مؤخرا أشاد رونالدو بزميله السابق روماريو وأكد أنه تعلم كثيرا من روماريو.