سياسية

الرئيس الأسد لأردوغان: سورية على استعداد لمواصلة التعاون مع تركيا

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد ظهر اليوم السبت السيد رجب طيب أردوغان رئيس وزراء تركيا حيث عقد سيادته والسيد أردوغان اجتماعا تم خلاله بحث العلاقات المتميزة بين البلدين الصديقين وخاصة العلاقات الاقتصادية ودور رجال الأعمال في تطوير التعاون الاقتصادي في مختلف
المجالات.
كما تناول اللقاء الأوضاع الراهنة في المنطقة وخاصة في العراق ولبنان والأراضي الفلسطينية المحتلة.
وجرى التركيز على سبل تفعيل عملية السلام العادل والشامل حيث أشاد الرئيس الأسد بالجهود التى تبذلها تركيا في هذا الصدد وعبر عن استعداد سورية لمواصلة التعاون مع تركيا في كل ما يحقق أمن واستقرار المنطقة.
بدوره عبر السيد أردوغان عن ارتياحه العميق لنتائج المحادثات الايجابية والمثمرة التى أجراها مع الرئيس الأسد وأكد أهمية الدور الذي تقوم به سورية من اجل ايجاد حلول سياسية للمسائل القائمة في المنطقة واتفق الجانبان على استمرار التشاور والتنسيق بين البلدين بشأن المسائل المطروحة وعلى مختلف المستويات.
حضر اللقاء السيد وليد المعلم وزير الخارجية والدكتور أحمد داوود أوغلو كبير مستشاري رئيس الوزراء التركي.
ثم أقام الرئيس الأسد مأدبة غداء تكريماً للسيد أردوغان دعي اليها الوفدان الرسميان حيث تابعا خلالها محادثاتهما. 
اردوغان: محادثاتي مع الرئيس الأسد كانت مثمرة وناجحة
ووصف السيد أردوغان محادثاته مع الرئيس الأسد اليوم بأنها كانت مثمرة وناجحة وأن زيارته لدمشق ساهمت في توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين وعلاقات الصداقة والاخوة بين الشعبين.
وقال السيد أردوغان في تصريح لوكالة الأنباء العربية السورية -سانا لدى مغادرته دمشق بعد ظهر اليوم..تناولت في لقائي مع الرئيس الأسد العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية ودرسنا الخطوات التي بامكاننا أن نخطوها في المستقبل حيث أخذ الجانب الاقتصادي الحيز الأكبر من حديثنا على مأدبة الغداء.
واشار السيد اردوغان الى أن الملتقى الاقتصادي السوري التركي الأول بدمشق سينقل علاقات البلدين الى مراحل جديدة قادمة لافتاً الى ان حجم التبادل التجاري بلغ في نهاية العام الماضي مليارا و200 مليون دولار متوقعاً ان يصل في نهاية العام الجاري الى ملياري دولار. كما اشار الى ان الاجتماع الثاني للملتقى الاقتصادي السوري التركي سينعقد في تركيا.
وكان في مقدمة مودعي السيد أردوغان في مطار دمشق الدولي المهندس محمد ناجي عطري رئيس مجلس الوزراء كما كان في وداعه السادة نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية ووزراء الري والاقتصاد والتجارة والنفط والثروة المعدنية والكهرباء والنقل والصناعة ووزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية التركي وسفيرا سورية في انقرة وتركيا في دمشق.