اقتصاديات

تنمية البادية: تنفيذ 298 كيلومتراً من الطرق و63 بئراً

نجز مشروع تنمية البادية حتى نهاية الربع الأول من العام الجاري حزمة من النشاطات والأعمال بهدف تنمية المجتمع المحلي وتحسين ظروف السكان المعيشية شملت تنفيذ شبكة طرق إسفلتية بطول 298 كيلومتراً
وحفر 63 بئراً إرتوازياً ووضعها بالاستثمار وإعادة تأهيل 35 بئراً للشرب وسقاية الأغنام.

وأوضح مدير المشروع المهندس عماد قزح لوكالة سانا أنه تم أيضاً الانتهاء من حفر 34 حفرة تخزينية بالقرب من المجاري المائية السطحية لتسهم في تجميع مياه الأمطار واحتواء مياه السيول التي تحدث عادة على شكل أمطار رعدية في مثل هذا الشهر من كل عام إضافة لإعادة تأهيل وتجهيز 1012 بئراً رومانياً تعتمد على حصاد مياه الأمطار وتخزين المياه الجارية السطحية الناتجة عن الهطولات المطرية ووضعها في خدمة المجتمع المحلي وتبلغ سعتها التخزينية 50600 متر مكعب من المياه.

وأوضح قزح أنه تم تجهيز 100 بئر عربي لتسهم في توفير المياه العذبة لسكان البادية إضافة لتجهيز بئري أبو طوالة ومهين الصالحين للشرب في بادية حمص من خلال إقامة مجموعات التوليد والضخ وتبلغ غزارة كل منهما 20 متراً مكعباً بالساعة فيما بدىء بتنفيذ 5 محطات تحلية لمياه الآبار القريبة من التجمعات السكنية لإزالة ملوحتها في البادية وتعطي الواحدة منها 100 متر مكعب من المياه المعالجة يومياً.

وبقي أمام المشروع تنفيذ 333 كيلومتراً من الطرقات الإسفلتية ليبلغ طول الطرقات المنفذة بالبادية في نهاية عمر المشروع المذكور 650 كيلومتراً موزعة بشكل حيوي واقتصادي على مناطق عمل مشروع تنمية البادية.

يذكر أن مدة المشروع هي 8 سنوات تنتهي نهاية العام الحالي وتبلغ كلفته 106 ملايين دولار مقدمة من الصندوق الدولي للتنمية الزراعية والصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي والحكومة السورية.

ويهدف المشروع إلى تنمية المراعي بالمناطق المتدهورة بأسلوب النهج التشاركي مع السكان لتحسين معيشتهم والخدمات اللازمة لهم