سياسية

الصين تستنجد بالهند

طلب مسؤول صيني رفيع من الهند تفهم الهند ودعمها لسياسة الصين تجاه اقليم التبت بعدما اندلعت فيه مظاهرات غاضبة ضد حكم بكين.
وقال مستشار الدولة الصيني داي بينجوو بعد مكالمة اجراها مع مستشار الامن القومي الهندي مايانكوت نارايانان ان دلهي أكدت انها تعتبر التبت جزءا لا يتجزأ من الصين.

يذكر ان زعيم التبت الروحي الدلاي لاما يعيش في المنفى في الهند منذ 1959 وكذلك الشأن بالنسبة لما يسمى بحكومة التبت في المنفى، كما يعيش فيها 150 ألف من اللاجئين التبتيين.

وتقول حكومة التبت في المنفى ان حوالي 140 متظاهرا تبتيا قتلوا على يد الشرطة الصينية في مظاهرات مناهظة لحكم بكين قبل اسبوعين، لكن الاخيرة تقول ان عدد القتلى لا يتجاوز 19.

وقال داي بينجوو ان المسؤول الهندي اكد له ان دلهي لا تؤيد استقلال التبت، ولا الانشطة المضادة للصين على ارضها.

وافادت تقارير في وسائل الاعلام الهندية بان المكالمة الهاتفية جاءت بعدما استدعت الصين سفير الهند في بكين للاستفسار حول المظاهرات الحاشدة المؤيدة لاستقلال التبت على اراضيها.

وكانت الهند في الماضي تؤيد قضية التبت، لكن الوضع تغير شيئا ما مؤخرا مع تحسن العلاقات الهندية-الصينية.

وقد القت السلطات الهندية القبض على حوالي 100 تبتي حاولوا تنظيم مسيرة احتجاجية الى الحدود مع الصين.