التصنيفات
أخبار البلد

انطلاق فعاليات الملتقى الإعلاميين الشباب الأول في محافظة حلب

اطلق يوم امس في صالة الأسد الرياضية فعاليات الملتقى الأول للإعلاميين الشباب الذي نظمه فرع معاهد حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية بحضور أمين وأعضاء قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي .
حيث ناقش كلاً من الرفيق محمد ماهر موقع عضو قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التنظيم –رئيس تحرير جريدة الجماهير سابقاً والصحفي محمد الشيخ أمين تحرير جريدة الجماهير مع الإعلاميين الشباب الية دعم نشاط الإعلاميين الشباب في العمل الإعلامي ورفد المؤسسات الإعلامية بهم وتعزيز قضايا الشباب في الإعلام .
فيما أكد الإعلامي محمد جمال دهان مدير المكتب الإعلامي لمكتب الشباب في محافظة حلب والزميل محمد زعزوع رئيس فرع حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية في المحور الثاني من الملتقى على أهمية الإعلام الالكتروني وواقع الإعلام في المنظمات الشعبية ودعم تجربة نادي المراسلين الشباب وتم مناقشة واقع الإعلام في محافظة حلب وقضايا الشباب خلال الفترة القادمة .

التصنيفات
أخبار البلد

الجيش السوري يقتحم الشيخ مقصود

قالت مصادر إعلامية سورية أن الجيش العربي السوري سيطر على منطقة الجبانات في حلب بعد طرد الميليشيات المسلحة منها.
صحيفة «الوطن» نقلت عن مصادر ميدانية سورية قولها أن وحدات الجيش سيطرت خلال اليومين الماضيين على منطقة الجبانات المتاخمة لحي الشيخ مقصود.
وأشارت الصحيفة إلى أن الأنباء تتحدث عن سيطرة الجيش على كتل بناء جديدة فيه في المعركة التي تستهدف تطهير الحي من المسلحين الذين عمدوا إلى سرقة جميع بيوته ومحاله التجارية إبان دخوله قبل ستة أشهر.

التصنيفات
أخبار البلد

قانون جديد يعامل العربي كالأجنبي بالدخول إلى سورية

أشارت مصادر رسمية أن الحكومة تتجه إلى تغيير إجراءات دخول العرب إلى سورية ومعاملتهم بالمثل مع الأجانب من جهة دخولهم وتطبيق العقوبات المفروضة على الأجانب لافتة إلى أن الحكومة أحالت مشروع قانون أعدته في هذا الصدد إلى مجلس الشعب لدراسته.
وقالت المصادر بحسب صحيفة " الوطن " إن الحكومة تدرس أيضاً إمكانية تعديل القانون المتعلق بتملك العرب في سورية ولاسيما أن سورية تعد من الدول العربية القليلة التي تسمح للعربي المقيم في سورية بالتملك.
وبينت المصادر أن مشروع القانون التي أعدته الحكومة سيناقشه مجلس الشعب خلال الأسابيع المقبلة بعد أن أحاله المجلس إلى اللجنة القانونية لدراسته ووضع ملاحظاتها على مسودة القانون.

التصنيفات
المنوعات

ضرورة امنية

التصنيفات
أخبار البلد

صلاة من أجل السلام في سورية

أقام رؤساء وممثلو الطوائف المسيحية في سورية في الكاتدرائية المريمية للروم الأرثوذكس بدمشق أمس صلاة من أجل السلام في سورية ترأسها غبطة البطريرك يوحنا العاشر يازجي بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس.
ودعا المفتي العام للجمهورية سماحة الدكتور أحمد بدر الدين حسون في كلمة بعد الصلاة إلى "نشر نور المحبة والسلام وتعاليم الرحمة التي جاء بها السيد المسيح عليه السلام وإطفاء نيران البغض والقتال التي تقتل الأطفال والأبرياء في سورية المحبة للسلام والرحمة".
وقال المفتي حسون.. "أقول للعالم كله أطفئوا نيرانكم التي جئتم بها لأرضنا ودعونا نشعل النور لكم ونضيء بالسلام لكم وبالحب ولا تجعلوا هذه النيران في أرضنا تقتل الأطفال" متسائلا.. "لم تغرسون في قلوب أبنائكم الحقد علينا.. ونحن نغرس في قلوب أبنائنا الحب لبني الإنسان ونقول لهم كما قال نبي الرحمة.. الخلق عيال الله وأحبهم إلى الله أنفعهم لعياله".
وأشار حسون إلى أنه في الوقت الذي يرسل فيه السوريون المحبة ونور السلام إلى بقاع الأرض فإن الدول الغربية ترسل لهم السلاح المدمر والقاتل للأبرياء مخاطبا السيد المسيح.. "ما لمن ينتسبون إليك في الغرب اليوم يرسلون السلاح إلى أرضك وإلى بيت لحم وفلسطين ودمشق وبيروت وعمان وبغداد.. أما تقول لمن يحتفلون بك اليوم في أمريكا وباريس وروما.. أهديناكم روح السلام فلماذا تهدوننا سلاحا يقتل الإنسان ويدمر الأكوان".
ولفت حسون إلى أن بابا الفاتيكان فرانسيس الأول طلب في صلاته من العالم أن يصلي من أجل السلام في سورية "لأنه يعلم أنها أرض النور وأرض المسيح والإيمان والإسلام ومن أشعل بها نارا وصلت النار إليه فهو لا يريد أن تصل النار إلى أوروبا لأنه يعرف أن السوريين أرسلوا النور من أرضهم".
وأكد حسون أن سورية ستبقى رغم ما فعله أعداوءها ورغم جراحها وما بذلته من دماء "تقول للبنان ابق صافيا ونقيا كبياض الثلج في قممك فكم جلس فيها رهبان وعلماء ذكروا الله.. فقولوا لمن يريد أن يشعل حربا في لبنان وسورية لن تستطيعوا أن تطفئوا نور الله في أرضنا وسيبقى يغلب ناركم".
وقال حسون.. "رسالة السلام اليوم في ذكرى ميلاد عيسى عليه السلام ودمعة مريم التي كان بها الابن البار الطاهر إلى العالم وإلى أبناء سورية .. كفاكم يا من عارضتم وطنكم ودمرتموه واستدعيتم الأعداء ليقصفوا وطنكم.. انظروا إلى الفارق بين رجل جاء من أمريكا ويقف في الفاتيكان ليدعو الناس أن يصلوا من أجل السلام في سورية بينما نسمع في قنواتكم الفضائية من يقف ليدعو أمريكا إلى قصف سورية".
وتساءل حسون إن كان الجيش العربي السوري من دمر المساجد كما يدعي أعداء سورية فلم لم يدمرها قبلا ولم بنيت المساجد والكنائس والمدارس والمشافي بعدد يضاهي كل ما هو موجود في العالم داعيا من يريد التعبير عن اختلاف رأيه مع الحكومة إلى اعتماد الحوار كأسلوب للتعبير عنه وترك الكلمة للشعب ليقرر مصيره لا أن يسمح لمن في الخارج فرض رأيه والتقرير نيابة عن الشعب لتكون النتيجة كما في العراق وليبيا وغيرها من البلدان التي تعاني الدمار بسبب الغرب.
وتضرع حسون إلى الله كي "يحمي سورية وأبناءها وجيشها وقائدها الذي ثبت وصبر وصمد ولم يتنازل عن موقف فيه عز وكرامة.. وأن يعيد كل المخطوفين والمفقودين والمأسورين وكل من تدمع عين اشتياق لعودته إلى أهله وأن يفرج عن السوريين في عدرا ومعلولا وحلب والرقة وفي أي مكان دخل إليه تتار هذا الزمان ليدمروه".
وقال حسون.. "ستبقى سورية بكل أبنائها وأطيافها ترتل إن كان عيسى عليه السلام هو السلام للعالم ومحمد هو الرحمة للعالمين فنحن من حملنا رسالة السلام والرحمة للعالم أجمعين.. وأقول لمن جاء الى بلادنا عودوا فما أرسلوكم إلا لتموتوا على أرضنا ولأنهم يكرهونكم.. عودوا إلى أوطانكم فقد سحبوا منكم الجنسيات ولم يعودوا يعترفون بكم أما نحن فأرضنا تستقبلكم للصلاة والسلام والرحمة والنقاء فقط".
وحذر حسون أبناء الوطن من مسيحيين ومسلمين من فكرة الهجرة داعيا إلى استثمار العلوم والأموال في أرض الوطن ونبذ فكرة الخوف من دمار الوطن لأن السوريين هم من بنوه وهم من سيعيدون بناءه.
وفي كلمة مماثلة بعد الصلاة أكد البطريرك يوحنا العاشر يازجي بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس أن "الحوار والحل السلمي هما السبيل الوحيد للوصول بسورية إلى ميناء الخلاص من أزمتها "مشيرا إلى أن الحوار مع الاخر خير من قرع طبول الحرب ضده.
وأوضح البطريرك يازجي أن هذه الصلاة واللقاء في هذه الكنيسة المقدسة هي "رسالة سلام باسمنا جميعا نحن المجتمعين هنا في يوم ميلاد السيد المسيح وهي رسالة لا يعبر عنها بكلام .. هذا هو بلدنا نجتمع اليوم يوم الميلاد ونحن نغني ترانيم الميلاد قائلين انه يواسينا في هذه الأيام سلام الخليقة السيد المسيح وهو سلامنا وبلسم جراح إنسان هذا المشرق يواسينا لندفن بميلاده أحزان السنة الماضية ولنفتح برجائه مسيرة السنة القادمة".
وقال البطريرك يازجي.. أرفع صلاتي وإياكم إلى رب السماوات والأرض وأقول "ربي أعطنا نحن السوريين من سلامك الإلهي جذوة تبرد وتطفئ قلوبا مستعرة وتمسح دموعا حارة وازرع في قلوبنا نسيمك العليل واغرس في صدورنا رحيق محبتك لنتذكر دوما أن الدين لله وأن الوطن للجميع "متضرعا إلى الله بأن "يسمو منطق المحبة والتلاقي وأن يعزي القلوب التي اكتوت بفقدان أحبتها" وأن يعود المطرانان بولص يازجي متروبوليت حلب والاسكندرون وتوابعهما للروم الأرثوذكس ويوحنا ابراهيم متروبوليت حلب وتوابعها للسريان الأرثوذكس وراهبات ويتامى معلولا وكل المخطوفين سالمين.
وأضاف البطريرك .. "أيها الرب وحد قلوبنا في هذا البلد العزيز لنحفظ وحدة ترابه الطاهر من طبرية جولانه إلى رأس عين شماله ومن خابوره وفراته إلى حلب الجريحة درة تاج مجده .. كما ألهم القاصي والداني التعلم من شموخ قاسيون أن أبناء هذا البلد لا يعرفون إلى المذلة طريقا وأن جبينهم سيبقى أشم مرفوعا كجبين قاسيون الذي يلثم الطمأنينة ويعانق الأمل بالغد المشرق".
وجدد البطريرك يازجي التأكيد على "أننا سفراء سلام ومحبة لكننا في الوقت نفسه جذر ضارب في عمق تاريخ وجغرافية هذه الأرض سلاحنا وربيعنا هو لقيا الآخر وقبوله والنهوض معه بأعباء هذه الدنيا .. نحن سفراء سلام لكننا لسنا مكسر عصا في الوقت نفسه نحن سفراء سلام ومحبة وتلاق.. سلاحنا سلامنا ورجاؤنا ورسالتنا أخوة حق مع من أسلمنا وإياهم".
وقال البطريرك يازجي .. "نحن كمسيحيين مع سائر أطياف هذا البلد عجينة انجبلت بحب الخالق تعالى واختمرت بالعيش المشترك والأخوة فنضجت قربانا مقبولا على مذبح حب الله والوطن" معتبرا أن "رب العالمين نفحنا نحن مسيحيي هذه البلاد واخوتنا المسلمين بنفحة من روحه الإلهية وارتضانا هنا من غابر الأيام" وأنه من قلب بلاد الشام ومن أنطاكيا تحديدا خرج مصطلح مسيحيين ليغزوا المعمورة كلها.
وختم البطريرك يوحنا العاشر بقوله.. "اخوتنا وإياكم يا أحبتي المسلمين لا تصفها صفحات الكتب فحسب بل واقع ملموس معاش" متوجها بالشكر لكل من وقف وقفة تضامن مع إنسان هذا المشرق المعذب وفي مقدمتهم قداسة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان.
حضر الصلاة الأمين العام لحركة الاشتراكيين العرب أحمد الأحمد ووزراء الثقافة الدكتورة لبانة مشوح والاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور خضر أورفلي والشؤون الاجتماعية الدكتورة كندة الشماط والسياحة المهندس بشر يازجي والدولة لشؤون الهلال الأحمر جوزيف سويد ورئيس هيئة التخطيط الإقليمي وعدد من أعضاء مجلس الشعب ورئيس اتحاد غرف السياحة والسفير البابوي بدمشق ووفود أجنبية وعربية من روسيا وفرنسا وأستراليا ولبنان.

التصنيفات
جرائم وحوادث

انقطاع الكهرباء عن بعض المناطق الجنوبية

قال وزير الكهرباء المهندس عماد خميس إن التيار الكهربائي انقطع عن بعض المناطق الجنوبية نتيجة التفجير الارهابي الذي استهدف الليلة الماضية خط الغاز العربي في منطقة البيطرية بريف دمشق المغذي لمحطتي توليد كهرباء تشرين ودير علي.
وأضاف الوزير خميس في تصريح لـ سانا: إن الوزارة تعمل على استمرار التغذية الكهربائية للمناطق المتبقية وإعادة التيار الكهربائي إلى وضعه الطبيعي بأسرع وقت ممكن.
من جهته أكد وزير النفط والثروة المعدنية المهندس سليمان العباس في تصريح لـ سانا: إن ورشات الوزارة تمكنت من السيطرة على الحريق الذي نشب عن التفجير الارهابي وعزل الجزء المتضرر من الخط تمهيدا لمحاولة تزويد محطة تشرين بالغاز في الساعات القليلة القادمة.
وكان الخط المذكور قد تعرض لاعتداءين إرهابيين بنفس المنطقة في تشرين الأول الماضي والحادي والعشرين من الشهر الجاري ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن مدينة دمشق والمنطقة الجنوبية.

التصنيفات
سياسية

البابا فرنسيس: نسأل الله أن يحل السلام في سورية وتنتهي معاناة الشعب السوري الحبيب

دعا بابا الفاتيكان فرنسيس الأول إلى إحلال السلام في سورية وأن تنتهي معاناة الشعب السوري الحبيب وتتمكن الأطراف السورية من وضع حد للعنف في بلادها.
وقال البابا فرنسيس في كلمته أمس بمناسبة ميلاد السيد المسيح من شرفة كاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان.. نسأل الله أن "يحل السلام في سورية وكل العالم وأن تتمكن الأطراف السورية من وضع حد للعنف في بلادها" معتبراً أن "الحرب في سورية دمرت حياة الكثيرين وولدت البغض والميل إلى العنف والانتقام".
وارتكبت المجموعات الإرهابية المسلحة مؤخراً العديد من المجازر في مدينة عدرا العمالية بريف دمشق لتضاف إلى مسلسل إجرامها من معلولا إلى دير عطية وقرى ريف اللاذقية وحلب وحمص ودمشق وادلب ودرعا وفي كل مكان دخلته منذ بداية الأزمة الأمر الذي أدى إلى تشريد عائلات بأكملها.
وأضاف البابا.. "دعونا نستمر في دعواتنا إلى الله أن يخلص الشعب السوري الحبيب من معاناته هذه وأن تتمكن الأطراف المعنية بهذه الازمة من وضع حد للعنف في سورية وأن تضمن وصول المساعدات الإنسانية".
وتتحمل المجموعات الإرهابية المسلحة المسؤولية عن تدهور الأوضاع الإنسانية من خلال منعها وصول الإمدادات إلى المناطق التي تحاصرها وهو ما تؤكده العديد من التقارير الإعلامية وتصريحات المسؤولين السوريين والغربيين وكان اخرها ما أكده وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأن "نشاط المجموعات المسلحة هو السبب الرئيسي لتدهور الوضع الانساني في سورية".
وأشار البابا إلى التأثير الذي تحدثه دعوات السلام التي يطلقها الفاتيكان معبراً عن سعادته بأن كثيراً من الأديان تتشارك الصلاة من أجل سورية.
وتضرع البابا إلى الله بالقول.. "يا رب ضمد جروح العراق الحبيب الذي يستهدف بالانفجارات المتعددة والمتعاقبة" في إشارة إلى ما يتعرض له الشعب العراقي من تفجيرات إرهابية تقوم بها جماعات تكفيرية مرتبطة بالقاعدة.
وقال البابا.. "أيها الرب انت يا امير السلام اهد قلوب الاشخاص الذين يزرعون العنف لترك السلاح جانبا والسير بطريق السلام" معرباً عن أمله بأن "تصل المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين إلى النهاية السعيدة".
ودعا البابا إلى تشجيع الوفاق والتعايش في جنوب السودان ووقف أعمال العنف في افريقيا الوسطى وقال.. "يا رب احم الذين يتعرضون للاضطهادات بسبب اسمك واعط الرجاء والقوة والتعزية للاجئين والمهجرين الموجودين في القرن الافريقي".

التصنيفات
أخبار البلد

المقداد لـ معاون وزير خارجية الهند: حريصون على إنجاح مؤتمر جنيف2

بحث الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين أمس مع سانديب كومار معاون وزير خارجية الهند بالوكالة أوجه التعاون بين البلدين الصديقين في المجالات كافة وسبل تعزيزها.
وعرض نائب وزير الخارجية والمغتربين آخر المستجدات في سورية مؤكدا حرص الحكومة السورية على المشاركة في المؤتمر الدولي حول سورية "جنيف 2" وإنجاحه.
وندد المقداد بمحاولات المجموعات الإرهابية بدعم من بعض الدول الرامية إلى استهداف مخازن المواد الكيميائية في سورية بغية إفشال التعاون القائم بين سورية والأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية مستغربا تجاهل الدول الغربية لذلك وصمتها إزاء المجازر التي يرتكبها الإرهابيون بحق المدنيين ولاسيما في مدينة عدرا العمالية السكنية.
من جهته أكد كومار أهمية استمرار التنسيق والتعاون بين البلدين في جميع المجالات مشيرا إلى أن بلاده دعمت منذ البداية الحل السلمي للأزمة في سورية معبرا عن تمنياته بأن يكون مؤتمر جنيف 2 بداية للحل السلمي الذي ينهي العنف ويحقق أماني الشعب السوري.
حضر اللقاء نائب مدير إدارة آسيا في وزارة الخارجية والمغتربين والقائم بالأعمال في السفارة الهندية بدمشق.

التصنيفات
شباب وتعليم

تمديد مواعيد التقدم بطلبات إيقاف التسجيل للطلاب الراسبين

أعلنت وزارة التعليم العالي اليوم عن تمديد مواعيد التقدم بطلبات إيقاف التسجيل للطلاب الراسبين في العام الدراسي 2012-2013 حتى تاريخ 9-1-2014.

التصنيفات
اقتصاديات

توقيع عقد عمريت البحري للتنقيب عن البترول وإنتاجه بالمياه الإقليمية السورية

وقعت وزارة النفط والثروة المعدنية مع شركة سيوزنفتاغاز إيست ميد الروسية عقد عمريت البحري للتنقيب عن البترول وتنميته وإنتاجه في المياه الإقليمية السورية في البلوك رقم 2.