التصنيفات
أخبار البلد

الرابطة السورية في أميركا : نقف إلى جانب الوطن في وجه ما يتعرض له من مؤامرات وتحديات

أكد أعضاء وفد الرابطة العربية السورية في الولايات المتحدة الأمريكية وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم في مواجهة ما يتعرض له من مؤامرات وتحديات ودعمهم للوحدة الوطنية ورفضهم لأي تدخل خارجي في شؤون سورية الداخلية ..

المفتي حسون : سورية مستهدفة لأنها تقف ضد مخطط تقسيم المنطقة

وقال سماحة الدكتور أحمد بدر الدين حسون المفتى العام للجمهورية خلال لقائه مع الوفد اليوم في الجامع الأموي بدمشق إن سورية ستتجاوز المؤامرة بفضل وعي شعبها وستبقى كما هي دائما وطن المحبة والسلام.

وأشار سماحة المفتى إلى أن سورية مستهدفة لأنها تقف ضد مخطط تقسيم المنطقة إلى مناطق عرقية ودينية للسيطرة على مقدراتها ولتبرير وجود إسرائيل.

ودعا حسون إلى تعزيز العلاقات بين ابناء المغترب ووطنهم الأم وبما ينعكس إيجابا على مصلحة الجانبين متمنيا من الوفد إيصال رسالة إلى الشعب الامريكي حول حقيقة ما يجرى فى سورية من أحداث والتي يحاول الاعلام المغرض تشويهها.

البطريرك هزيم : الأوضاع مغايرة لما تنقله وسائل الإعلام المغرضة

كما التقى الوفد غبطة البطريرك أغناطيوس الرابع هزيم بطريرك إنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس في الكنيسة المريمية بدمشق حيث أكد البطريرك أن أبناء سورية جميعا يعيشون بكل حب وسلام والصلوات تؤدى في الكنائس كما في المساجد .

وقال.. لم يتعرض أحد منا للاضطهاد كما يزعم عدد من وسائل الاعلام وبعض المغرضين في الغرب والأوضاع مغايرة لما تنقله هذه الوسائل ونؤكد عليكم الا تستمعوا لما يروجه البعض حول الوضع في سورية بل تعالوا وشاهدوا بأعينكم كيف نعيش بسلام وأمن واستقرار في بلدنا.

بدوره قال الدكتور نزيه ظريف محرز رئيس الرابطة العربية السورية في أمريكا ورئيس الوفد في تصريح لسانا ان أعضاء الوفد جاؤوا لتأكيد دعمهم لوطنهم ووحدته الوطنية وبرنامج الإصلاح ولرفض الفتنة وأي تدخل خارجي في الشؤون الداخلية لسورية مؤكدا أن السوريين المغتربين في أمريكا يعملون باستمرار على نقل حقيقة ما يجري من أحداث في سورية وتفنيد كل الأخبار الكاذبة والمفبركة التي ترد عبر بعض وسائل الإعلام.

نقابة الأطباء تطلق مبادرة لتقديم علاج مجاني لأسر الشهداء مدى الحياة

وفي الاطار ذاته اجتمع الوفد مع المجلس المركزي لنقابة أطباء سورية وبين الدكتور عبد القادر حسن نقيب أطباء سورية خلال الاجتماع ضرورة ان يكون السوريون عائلة واحدة لمواجهة الفتن والمؤامرات التي تحاك ضد بلدهم معتبرا أن دور المغتربين مهم وأساسي في هذه المرحلة لنقل حقيقة ما يجري من احداث في سورية إلى الدول التي يقيمون فيها.

وأضاف الدكتور حسن إن الحملة التي تتعرض لها سورية ترمي الى النيل من استقرارها ووحدتها الوطنية وإضعاف دورها الوطني والقومي موضحا إن مواجهتها تتطلب تماسك ووحدة السوريين واستعدادهم لتقديم كل إمكانياتهم في سبيل حماية الوطن بغض النظر عن اختلاف اتجاهاتهم ووجهات نظرهم.

ولفت الدكتور حسن إلى وجود 50 ألف طبيب سوري في مختلف دول العالم وأكثر من 6700 طبيب منهم في الولايات المتحدة الأمريكية وهم سفراء لوطنهم في دول الاغتراب ودورهم يتمثل في نقل الصورة الحقيقية عن سورية والشعب السوري إضافة الى وضع خبراتهم وخبرات دول إقامتهم لخدمة وطنهم الأم.

من جانبه كشف الدكتور يوسف أسعد نقيب اطباء دمشق أن نقابة سورية أطلقت مبادرة تشمل جميع فروع النقابة في المحافظات تتضمن تقديم علاج مجاني لأسر الشهداء ولمدى الحياة في العيادات والمشافي الخاصة.

التصنيفات
أخبار البلد

الإرهابي الحجي: قتلنا عناصر الأمن بجسر الشغور ومثلنا بجثثهم وتلقينا أموالاً من الخارج

تفاصيل جديدة تؤكد فظاعة جرائم ما تقوم به المجموعات الإرهابية المسلحة يعترف بها الإرهابي حكمت نذير الحجي أحد منفذي مجازر جسر الشغور وسواها ويروي بعض ما قام به مع المجموعات الإرهابية المسلحة
 من أعمال قتل وتمثيل بالجثث وتخريب وتهريب سلاح في جسر الشغور وجوارها ..

وقال الإرهابي الحجي في حديث للتلفزيون العربي السوري: أنا حكمت نذير الحجي من قرية الكندة في ناحية بداما بمنطقة جسر الشغور في محافظة ادلب.. منذ بداية الاحتجاجات بدأنا نخرج بمظاهرات من قرية النازية من جامع الشيخ أحمد ياسين وخلال أيام الجمعة الأولى والثانية والثالثة التقينا بشخص اسمه محمد حمودة وهو مزارع من بداما كما التقينا بشخص ثان اسمه محمود خبازة وهو مدير المدرسة في بداما وخلال المظاهرة التي تليها ذهبنا إليهم والتقيناهم عند الجامع حيث كنا ننتظر الناس على باب الجامع لنبدأ الهتاف أثناء خروجهم من الصلاة وكنا أحيانا نؤدي الصلاة وأحيانا أخرى لا نؤديها وبعد الانتهاء من المظاهرات يأخذنا محمد حمودة للاجتماع عنده في البيت مع محمود خبازة ويتحدث أن الأمن والجيش يقتلنا ويجب علينا الوقوف في وجههم ويصف الجيش والأمن بأنهم كفرة ..

وأضاف الإرهابي الحجي: واستمرينا على نفس النمط في مظاهرات أيام الجمعة التي تلت وبعدها علمت أن مدير المنطقة ورئيس مفرزة أمن الدولة يريدون اعتقال الناس وقد تدخل وجهاء القرية كي لا تحصل هذه الفوضى أو أي شيء وعلمت أن بعض الناس وقعوا تعهدا في الناحية وآخرين في الفرقة الحزبية وهنا كان الوقت قد فاتني وبعد فترة زمنية ذهبت إلى فرع الأمن العسكري في ادلب وكتبت تعهدا وخرجت على أساس أني لن أخرج في المظاهرات ولكن تردد علي عبد الرزاق حسون للخروج في المظاهرات وعدنا إلى نفس القصة القديمة إلا أنهم أرادوا هذه المرة أن يضعوا حواجز على طريق عام حلب اللاذقية وعندما أقمنا الحواجز أعطانا محمد حمودة أسلحة بومب أكشن وهو الوحيد الذي كان لديه روسية مع عبد الرزاق حسون ويوم الجمعة التالي جاءني خبر من عبد الرزاق انه مرت سيارة حلبية وأخذوا منها 150 ألف ليرة سورية لأنهم لا يشاركون في المظاهرات.. وبالنسبة لي كنت أشارك فقط يوم الجمعة وباقي أيام الأسبوع أعمل في اللاذقية حيث أقيم هناك.

وقال الإرهابي الحجي: وبعد هذه القصة شاركنا في قضية الناحية فبعد أن أقمنا حاجزا على الطريق وانتهت المظاهرات اتجهنا باتجاه المخفر وطلبنا من مدير الناحية إخلاءها مقابل إعطائه الأمان وقام مدير الناحية وعناصره بمغادرتها وقد أخذ السلاح محمد حمودة ولم يسمح لأي شخص بالدخول إلى المخفر أبدا وأنا أعرف أنه أخذ منها بندقيتين روسيتين فيهما حربتان.

وأضاف الإرهابي الحجي: وفي نفس اليوم مرت سيارة نوع /أفانتي/ بيضاء اللون من اللاذقية وأخذ محمد حمودة هويات من فيها وقد افتعل إشكالا معهم بعد أن عرف من الهويات أنهم من اللاذقية وكانوا خمسة أشخاص أنزلناهم من السيارة وأطلقنا عليهم النار وبعد موتهم قطعنا أرجلهم وأياديهم وتمت الاستعانة بثلاثة أشخاص لوضعهم بسيارة زرقاء وأخذناهم إلى عين البيضاء كي يقال في حال دخل الجيش والأمن أنهم من قتلوهم ودفنوهم.

وقال الإرهابي الحجي: ذهبنا حوالي الساعة الواحدة والنصف أو الساعة الثانية إلى جسر الشغور فوجدنا المتظاهرين قد هجموا على مديرية المنطقة التي لم يكن فيها أحد حيث طلب المتظاهرون منهم إخلاءها فورا وقد دخلوا إليها وأخذوا منها أوراقا ثبوتية وسلاحا وذخيرة ونحن عدنا إلى القرية في هذه الأثناء.

وأضاف الإرهابي الحجي: إنه في يوم الجمعة التي تلتها كان الاتفاق أننا سنذهب بعد الصلاة إلى مفرزة الأمن العسكري وكنا نقيم حواجز على الطرقات ويوجد على كل حاجز ثلاثة شباب حتى الوصول إلى طريق محمبيل وهو طريق عام حلب اللاذقية وذهبنا إلى الجسر فوجدنا إطلاق الرصاص بين المتظاهرين والأمن عند مفرزة الأمن العسكري وكان العدد بين 700 و800 متظاهر مسلح حيث جرى إطلاق نار بين الطرفين وعند وصولنا شاركنا معهم وأنا شخصيا على ما أعلم قتلت خمسة من عناصر الأمن الذين كانوا على سطح بناء المفرزة وقد أصبت بعضهم بالصدر والآخر في الرأس وكنت أراهم لأنني وقفت بمنطقة مرتفعة عنهم من جهة اليسار وكنت أحمل بندقية روسية وقد استمرت المعركة أكثر من أربع ساعات وبعد أن انتهينا منهم أنزلناهم وقطعنا أياديهم وأرجلهم وأتينا لنأخذ الجثث فقال الجسري ممنوع أن يقترب أحد.

وقال الإرهابي الحجي: أنا أخرجت خمس جثث من مفرزة الأمن العسكري وأخرج محمد حمودة ست جثث كان قد قتلهم ثم أنزلناهم وقطعنا أياديهم وأرجلهم بالحربة وكنا نريد أخذهم لدفنهم في مكان ما ولكن جاء الجسري وقال إنه ممنوع أن يقترب أحد منهم نهائيا لأنه سيدفنهم في مكان لا أحد يعرفه.

وتابع الإرهابي الحجي : ثم ذهبنا إلى مفرزتي الأمن السياسي وأمن الدولة وكان بعض الشباب قد وصلوا قبلنا وطلبوا منهم الإخلاء ثم حصلت مناورة وإطلاق رصاص ولم يسقط ضحايا من الطرفين عند مفرزة أمن الدولة وعندها قام عناصر مفرزتي الأمن السياسي والدولة بالذهاب ودخل الشباب وأخذوا السلاح وكل شيء موجود فيها وعدنا إلى القرية وكأن شيئا لم يحصل.

وقال الإرهابي الحجي : في الجمعة التي بعدها طلب مني محمد حمودة أخذ السلاح إلى فرج رزوق في الرمل الجنوبي باللاذقية ونقلت له ثلاثة أكياس يحتوي كل كيس على 10 بنادق بومب اكشن وقيل لي إن السلاح قادم من تركيا عن طريق محمد حمودة وبعد أن أخذت النقلة الثالثة التي أرسلها محمد حمودة مع عبد الرزاق حسون على الدراجة النارية قمت بوضع كيس الأسلحة في صندوق البطاطا ونقلته إلى اللاذقية واستمر ذلك لمدة ثلاثة أيام وكنت أعطيهم لفرج رزوق في بنايات الشرطة داخل مخيم الرمل الفلسطيني وعندما أصل إلى المكان المحدد اتصل بمحمد حمودة وهو يعطيني مواصفات الشخص الذي ينتظرني لأعطيه الأسلحة وأذهب.. وبهذا نقلت 30 بندقية بومب أكشن خلال ثلاثة أيام.

وأضاف الإرهابي الحجي: بعدها سألني عبد الرزاق إذا كنت اعلم من أين يأتينا الطعام والمعلبات والدخان مع محمود خبازة فأجبته بأني لا أعلم فقال لي إنه تلقى مبلغ 800 ألف ليرة من شخص سعودي عن طريق تركيا من عمر جان يلمظ.

وقال الإرهابي الحجي : بعد فترة من الزمن سمعنا أن الجيش دخل وأخذ مواقعه ومراكزه في جسر الشغور ولم يحصل أي شيء وعندما عدت في يوم الجمعة التي بعدها لم أشاهد شيئا وهنا كان محمد حمودة اتصل بشخص جاء بجرافة وقطعنا الطريق على مفرق الكندة حيث حفرنا حفرة بعمق متر ونصف المتر تقريبا على طول الطريق ثم رجعنا حتى لا تمر سيارات الأمن أو الجيش ورجعت إلى حيث يوجد الشباب ولم يحتك معي أحد ومن ثم عدت إلى قريتي وبعدها ذهبت إلى تركيا بتاريخ السادس من حزيران وأقمت فيها 15 يوما كنت خلالها اتصل بزوجتي وأسألها إن كان قد سأل أحد عني وقالت إنه لم يسال أحد ثم عدت إلى عملي بشكل نظامي.

وأضاف الإرهابي الحجي: وكان محمد حمودة قد وعدني بمبلغ من المال عن طريق عبد الرزاق الذي أخبرني بذلك ولم يحددا المبلغ حيث كان المال يأتي من السعودية إلى تركيا ومن يقوم بتوصيله هو عمر جان يلمظ.

وقال الإرهابي الحجي : كان محمود خبازة يعطينا دروسا في بيته يكفر فيها الطوائف الأخرى ويقول إن الجيش والأمن كفرة لأنهم يحمون النظام ومقاومتهم هي الجهاد في سبيل الله.

التصنيفات
سياسية

برلمانيات تركيات ورئيسات أحزاب معارضة: ما رأيناه في سورية يؤكد أنها مستهدفة من قوى استعمارية

أكدت شهناز فاكوش عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب المنظمات الشعبية القطري أن المؤامرة التي تتعرض لها سورية تستهدف وحدة أرضها وشعبها ..

وأضافت فاكوش خلال لقائها اليوم الوفد النسائي التركي الذي يزور سورية ويضم 40 سيدة من برلمانيات سابقات ورئيسات أحزاب معارضة ورئيسات جمعيات وناشطات أن الدول الغربية تحاول من خلال تصديرها بعض الشعارات و المصطلحات تقسيم و تفتيت دول العالم الثالث للسيطرة عليها وإعادتها إلى الحقب الاستعمارية مؤكدة أن الشعب السوري لن يفرط بسيادته وبقراره الوطني وبحريته ووحدته الوطنية الكفيلة باسقاط المؤامرة.

وأشارت فاكوش إلى أن جملة القوانين التى صدرت كالأحزاب والانتخابات والإدارة المحلية تم وضع تصور لها منذ المؤتمر العاشر لحزب البعث عام 2005 لكن الضغوطات والتحديات التى تعرضت لها سورية فى السنوات الماضية أخرت اقرار هذه القوانين وتطبيقها لافتة إلى أهمية دور المرأة والشباب في تطوير المجتمعات وسعي جميع الجهات المعنية لتمكينهما للوصول إلى مواقع القرار والقيادة.

برلمانيات تركيات سابقات ورئيسات أحزاب معارضة: ما رأيناه في سورية يؤكد أنها مستهدفة من قوى استعمارية

وأكد الوفد النسائي التركي أهمية التضامن مع سورية والوقوف إلى جانبها وفضح حجم المؤامرة التي تتعرض لها بواسطة الحملات الإعلامية المغرضة والمدعومة بأجندات خارجية إضافة إلى رفض كل أشكال التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسورية.

ودعوا خلال مناقشات الملتقى الحواري النسائي السوري التركي الذي أقيم في مجمع صحارى اليوم إلى ضرورة فضح التستر الذي تمارسه القنوات الإعلامية المضللة على الأعمال التي ترتكبها المجموعات الإرهابية المسلحة من قتل للمدنيين والعسكريين والقوى الأمنية والشرطة واستهداف الكوادر والكفاءات العلمية بهدف التحريض على التدخل الخارجي واستهداف الأمن والاستقرار الذي تنعم به سورية.

وتركزت المناقشات حول ضرورة تعزيز التعاون بين الاتحادات النسائية في الجانبين بمجال تعزيز مكانة المرأة وأخذ دورها الحقيقي في عملية البناء وإقامة المشروعات النسائية المشتركة إضافة إلى استعراض واقع المرأة السورية وتطوره والحقوق التي حصلت عليها خلال العقود الماضية حيث وصلت لأهم المناصب وارفعها في الحزب والدولة.

وأكدت برغول ايمان غولار النائب في البرلمان التركي نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري أن ما تتعرض له سورية مؤامرة خارجية تستهدف أولا امن واستقرار الشعب السوري مؤكدة ان الشعب التركي يراقب الأحداث في سورية عن كثب ويتطلع لان يحقق الشعب السوري ديمقراطيته وحريته من خلال برنامج الإصلاح الشامل الذي أعلنته القيادة السورية من دون أي تدخلات خارجية في شؤون سورية الداخلية.

ودعت ايمان غولار إلى إعطاء الوقت الكافي لسورية لتطبيق برنامجها الإصلاحي الشامل والحد من العقوبات المفروضة على الاقتصاد وبعض الفعاليات الأخرى التي تعود نتائجها بشكل سلبي على الشعب السوري مؤكدة أن الهدوء والاستقرار الذي رأته خلال زيارتها لمدينة حلب أمس يدل على حجم المؤامرة والتضليل الإعلامي الذي تتعرض له سورية والمدفوع بأجندات خارجية.

وبينت أن روابط القربى والصلات القوية بين الشعبين السوري والتركي دفعت الوفد إلى القدوم لسورية والإطلاع على الأحداث التي تجري على الأرض بشكلها الحقيقي ونقل كل ما يجري إلى الشعب التركي الذي يعرف حجم الضرر الذي يمكن أن يلحق بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين نتيجة المواقف السياسية التركية من الأزمة.

وقالت ايمان غولار إن الشعب التركي يحترم جيرانه ووحدة أراضيهم لافتة إلى أن المخططات الامبريالية تستهدف تقسيم المنطقة على أسس مذهبية تناقض حرية الشعوب وتفجر الصدامات بما ينعكس كوارث على شعوب المنطقة.

من جانبها أكدت الدكتورة ماجدة قطيط رئيسة الاتحاد العام النسائي أن زيارة الوفد النسائي التركي إلى سورية في هذا الوقت تدل على عمق العلاقات التاريخية المتجذرة بين الشعبين والتي تشد أواصرها صلات القربى بين العائلات من الجانبين داعية أعضاء الوفد إلى نقل ما شاهدوه على الأرض بصدق إلى أبناء الشعب التركي وكشف زيف التضليل الإعلامي لفضح حجم المؤامرة التي تتعرض لها سورية.

وأكدت قطيط أن جميع الضغوطات والعقوبات ومحاولات التدخل الخارجية في شؤون سورية الداخلية والحرب الإعلامية المفبركة التي تمارسها بعض المحطات الفضائية المضللة ما هو إلا محاولة يائسة من القوى الاستعمارية والصهيونية لإضعاف سورية ومصادرة قرارها الوطني المستقل الرافض للاملاءات والضغوط الخارجية والمساند لحركات المقاومة.

وأشارت إلى أن هذه المؤامرات والضغوط تأتي في إطار مخطط شامل يرمي لتفتيت المنطقة العربية بأسرها وإعادة تقسيمها خدمة لمصالح الغرب وإسرائيل كون سورية تمثل المعقل الحصين لكل القوى المقاومة والممانعة مؤكدة أن الشعب السوري بكل أطيافه استطاع إسقاط المؤامرة ووأد الفتنة في مهدها وبدأ يتطلع إلى المستقبل وبناء سورية الحديثة من خلال الحوار الوطني والإصلاحات التي أعلنها السيد الرئيس بشار الأسد والخطوات المتوازنة والمدروسة التي تسير عليها الحكومة السورية لبناء سورية الحديثة حيث ساهمت هذه الخطوات بالمجمل في تنشيط الحياة السياسية لأنها عصرية وتلبي مطالب الجماهير وتتماشى مع عملية التطوير.

وبينت رئيسة الاتحاد العام النسائي أن سورية ستبقى المعادلة الصعبة في وجه المؤامرات والمخططات التي تستهدف المنطقة ومصالحها من خلال أصالة شعبها وتلاحمه صفا واحدا.

من جهتها قالت آمال عزو عضو قيادة فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي إن الملايين من أبناء سورية قالوا كلمتهم في مسيرات خرجت تأييدا لبرنامج الإصلاح الشامل الذي أعلنه الرئيس الأسد.

وعبر عدد من أعضاء الوفد النسائي التركي بتصريحات لوكالة سانا عن التضامن مع سورية والاستعداد لكل ما يتطلبه الواجب نحو فضح المؤامرة والحفاظ على امن واستقرار سورية.

وقالت الصحفية شولة برنجيك إن ما رأيناه في حلب وهنا في دمشق دليل واضح وملموس على أن سورية مستهدفة من قبل القوى الاستعمارية وأعوانها في المنطقة ويستخدمون في مؤامرتهم بعض القنوات المأجورة والمغرضة بهدف إعاثة الفساد والفوضى وضرب الأمن واستقرار في سورية للقضاء على دورها المحوري مؤكدة أنها ستنقل الصورة الصحيحة لأبناء الشعب التركي عن تضامن السوريين ووحدتهم الوطنية.

وبينت نيرمين يلدز من أعضاء الوفد إن هدف الزيارة هو التضامن والوقوف إلى جانب الأخوات في سورية والتأكيد على أن نهج الحكومة التركية حيال الأحداث في سورية خاطئ ويزيد من تأزم الوضع مؤكدة أن مواقف الحكومة التركية لا تعبر عن المواقف الحقيقية للشعب التركي الذي يؤيد برنامج الإصلاح الشامل الذي أعلنته القيادة السورية.

من جانبها قالت الكاتبة ماهية مورغول إن سورية بلد جار وشقيق وعلينا جميعا أن نقف معه ضد ما يتعرض له من مؤامرة خارجية تهدف إلى تفتيت وحدته الداخلية والحد من دوره الإقليمي المؤثر وتمرير المشروع الاستعماري في المنطقة على حساب قوى المقاومة. واعتبرت السيدة جونول اكوش عضو حزب العمال التركي أن من يرد الإصلاح الحقيقي يعط مزيدا من الوقت للحكومة السورية لإنجاز برنامجها الإصلاحي بشكل كامل مشيرة إلى أن الخطوات التي اتخذتها القيادة السورية كفيلة بان تجعل من سورية بلدا ديمقراطيا ونموذجا لكل دول المنطقة في الحرية والإصلاح.

من جانبها قالت انجيزال اتيارش الأمين العام للروابط النسائية في حزب العمال التركي إن الواقع على الأرض يختلف تماما عما تبثه وسائل الإعلام الغربية حيث تنقل مسيرات التأييد للبرنامج الإصلاحي للقيادة السورية على أنها مظاهرات مناهضة مؤكدة أنها ستعمل بعد عودتها مباشرة إلى تركيا لإظهار الواقع الحقيقي للوضع في سورية.

وكان الوفد النسائي التركي وصل إلى سورية صباح أمس للوقوف على حقيقة الأوضاع التي تشهدها بهدف كشف زيف القنوات والأخبار المفبركة التي تبثها بعض الفضائيات المضللة لزعزعة أمن واستقرار سورية.

التصنيفات
أخبار البلد

الملتقى الوطني للحوار الاقتصادي يناقش رؤى تتعلق بالإصلاح ومتطلبات المرحلة المقبلة

استأنف الملتقى الوطني للإصلاح الاقتصادي فعالياته أمس في قصر الأمويين للمؤتمرات بجلسة ترأسها الدكتور راتب الشلاح رئيس مجلس إدارة مركز الأعمال السوري خصصت لطرح رؤى المشاركين فيما يخص الإصلاح الاقتصادي ومتطلبات المرحلة المقبلة ..

ويشارك في الملتقى الذي افتتح صباح أمس الأول حشد كبير من الخبراء والمهتمين والمعنيين بالشأن الاقتصادي والاجتماعي وعدد من الوزراء.

وركزت الجلسة الثالثة من الملتقى الوطني للحوار الاقتصادي أمس على مناقشة عدد من القضايا الاقتصادية التي ترتبط بالشأن العام ووضع السياسات الاقتصادية الناجحة واقتراح الحلول للمشكلات التي يعاني منها الاقتصاد الوطني في هذه المرحلة.

وأكد المشاركون على ضرورة إعادة النظر بالسياسات الاقتصادية التي تم تبنيها خلال السنوات الماضية و تداعياتها على المكتسبات التي تحققت على مدى عقود وتشخيص المشكلات وتحديد نقاط القوة والضعف في الاقتصاد السوري.

وطالبت المداخلات بإيجاد إدارة مؤسساتية و فريق متخصص في ادارة الازمة واتخاذ الاجراءات اللازمة والمباشرة في التعاطي مع التداعيات الانية على القطاعات الاقتصادية والتفاعل و التواصل مع المتخصصين في كل قطاع لاتخاذ القرارات الصائبة تجنبا لحدوث أي انعكاسات سلبية على المواطن.

وأفسح المشاركون جانبا للحديث عن البطالة ومكافحتها وإيجاد فرص عمل للشباب الذين يدخلون سوق العمل سنويا داعين إلى تذليل العقبات التي يواجهها الاقتصاد الوطني كالتحديات الديمواغرفية والاقتصادية و الاجتماعية والبيئية و التنموية فضلا عن الحصار والعقوبات الاقتصادية.

ودعوا إلى الاستفادة من القوة البشرية للمجتمع السوري الذي يشكل الشباب 60 بالمئة منه للنهوض بالواقع الاقتصادي وتحقيق العدالة الاقتصادية و التنموية بين المحافظات في الخدمات والمشاريع التنموية وإعادة النظر بسياسات التشغيل و التصدير.

كما ركز المشاركون على ضرورة زيادة حجم الاستثمارات الزراعية والحيوانية و اعتماد أساليب الزراعة و الري الحديثة والتركيز على الزراعة القابلة منتجاتها للتصنيع وفق متطلبات وأذواق الأسواق المستهدفة للتصدير ومتطلبات السوق المحلية إضافة إلى دعم المشاريع الصغيرة و المتوسطة لتأمين موارد المعيشة وإيجاد فرص العمل وخاصة في المحافظات الأقل نموا مع تمكين الصناعات النسيجية بما فيها صناعة الألبسة وحمايتها بالشكل المناسب دون المساس بحرية التجارة استيرادا وتصديرا.

ولفت المشاركون إلى أهمية الاهتمام بموضوع التدريب المهني والتدريب المستمر وربط المؤسسات التعليمية بسوق العمل لتلبية احتياجاته من المتخصصين وعدم الاهتمام بالكم على حساب النوع داعين إلى العمل المستمر على رفع مستوى المعيشة وتربية الأجيال تربية وطنية صالحة ليتحمل كل منهم مسؤولية انتمائه لهذا الوطن.

ورأوا ضرورة الاعتماد على القدرات والطاقات الذاتية البشرية والمادية للاقتصاد والمجتمع السوري وتطوير واستنهاض هذه القدرات لتحقيق الأمن الغذائي بموازاة تشكيل مخزون استراتيجي دائم متجدد للسلع والمواد الغذائية والضرورية.

ودعا المشاركون إلى العمل على بناء رقم إحصائي صحيح ودقيق وبالتالي مؤشر اقتصادي ومالي واجتماعي صحيح ودقيق لأن ذلك يعتبر من أولويات أي عملية إصلاحية في المجال الاقتصادي والاجتماعي وحتى السياسي إضافة إلى الاستفادة من تجارب النظم الاقتصادية في العالم في خلق نموذج يمكن من الاستفادة من كل الطاقات البشرية والاقتصادية وتحقيق التنمية الشاملة والمتوازنة وتحقيق العدالة الاجتماعية.

الجلسة الرابعة تناقش المحور الاجتماعي

واستكمل الملتقى الوطني للحوار الاقتصادي فعالياته بمناقشة المحور الاجتماعي في جلسة رابعة له ترأسها الدكتور رياض داوودي رئيس الجامعة الافتراضية وبمشاركة عدد من الباحثين والأكاديميين والمهتمين في هذا الجانب.

وتركزت المداخلات حول ضرورة حل مشكلة البطالة وإيجاد سياسات وبرامج تشغيلية لتوفير فرص العمل للشباب الذين يدخلون سوق العمل سنويا وتمويل ودعم المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر والورش لما لهذا النشاط الاقتصادي من دور في تأمين فرص العمل.

وأشار المشاركون في الجلسة إلى أهمية إيجاد برامج التنمية المتوازنة بين مختلف المناطق والتركيز على المناطق الأقل نموا في المشاريع الحيوية وإحداث مشاريع تصنيع المواد الأولية في مناطق إنتاجها.

ولفتوا الى الدور المتنامي للمرأة في المجتمع الذي يتوجب ان يواكبه توفير فرص المشاركة الفعالة في تنمية وتطوير هذا المجتمع في الجوانب السياسية والاقتصادية والتنموية وتوفير الأطر القانونية وتفعيلها لتتمكن المرأة من القيام بهذا الدور.

كما ركزت المداخلات على ضرورة التوسع بالعملية التعليمية وتوفير برامج تدريبية تتوافق مع متطلبات سوق العمل وربطه بالمؤسسات التعليمية ووضع المناهج العملية لتتلاءم مخرجات تلك المؤسسات مع احتياجات السوق اضافة الى العمل على مكافحة الفساد و ايجاد الاليات والوسائل التي تحمي المجتمع والدولة والاقتصاد من نتائجه ومنعكساته.

وأكد المشاركون اهمية شبكات الضمان الاجتماعي التي حظيت باهتمام الحكومة في الفترة الماضية والبحث عن مؤسسات قادرة على تنفيذ الضمان بما يطمئن المواطن وأفراد أسرته لحاضره ومستقبله وتطبيق سلة من الصناديق للوصول الى ضمان اجتماعي متكامل من التقاعد والتأمين الصحي و إصابات العمل والبطالة وإعانات الأسرة والطفولة وإحداث هيئة للضمان الاجتماعي تضم هذه الصناديق جميعها إضافة إلى اعتماد مبدأ التكافل والتعاون في هذا المجال.

الملتقى .. مناخ صحي ومنبر اقتصادي يسهم في رسم ملامح الاقتصاد السوري في المرحلة القادمة

ويشكل الملتقى الوطني للحوار الاقتصادي محطة مهمة في تحديد ملامح الاقتصاد السوري للمرحلة المقبلة والتي ستأتي كخلاصة لتجارب شخصيات من مختلف الفعاليات الاقتصادية والأكاديميين والخبراء ومن هم في موقع القرار.

ويعتبر الملتقى مناخا صحيا ومنبرا للتحاور والنقاش حول تشخيص واقع الاقتصاد السوري وتقديم المقترحات التي من شأنها أن تكون الصورة المستقبلية لهذا الاقتصاد وترسم ملامحه.

وفي تصريحات لوكالة سانا أكد الدكتور نبيل البطل من كلية الزراعة بجامعة دمشق دور القطاع الزراعي كحاضنة للاقتصاد الوطني رغم معاناة هذا القطاع في المرحلة السابقة نتيجة توقف القروض وارتفاع أسعار المحروقات مما خلق صعوبات دفعت الفلاحين إلى هجران أراضيهم مشيرا إلى ضرورة أن تتحمل الدولة هذه الأعباء نظرا للدور الرئيسي لهذا القطاع في الاقتصاد الوطني وأثره على الصناعات التحويلية.

ولفت الدكتور قحطان السيوفي الباحث في الاقتصاد المالي الدولي إلى التحديات التي تواجه الاقتصاد السوري والمتمثلة بالعقوبات الاقتصادية الظالمة التي فرضت عليه معتبرا إياها عقوبات استعراضية يمكن تجاوزها عبر التوجه شرقا نحو الدول الصديقة والتعامل معها على أساس المصالح المشتركة.

وأكد ضرورة الأخذ بسياسات التحفيز المالي الحكومي وزيادة الإنفاق العام من أجل خلق طلب داخلي و الخروج من حالة الركود التي تشكو منها الأسواق حاليا وتدخل الدولة في كل القطاعات لمساعدة وتنظيم الأسواق على التفاعل إضافة إلى دعم الصادرات وتعزيز الأمن الغذائي مشيرا إلى أن سياسة الأمن الغذائي واعتمادها على القطاع الزراعي كقطاع إنتاج حقيقي إلى جانب الصناعات التحويلية كانت أحد أسباب صمود سورية ولابد من تفعيل قدرة سورية الاقتصادية لمواجهة الأزمة الحالية.

وأوضح السيوفي أن اعتماد الحكومة مبدأ التشاركية مع القطاع الخاص والاستعانة بالخبراء والأكاديميين يسهم في اتخاذ القرارات الاقتصادية الصائبة للخروج من هذه الأزمة.

بدوره قال وزير الصناعة عدنان سلاخو إن القطاع الصناعي له أثر كبير في عملية التشغيل وأن الدراسات القطاعية التي تجريها الوزارة تركز على هذا الجانب وخاصة قطاع النسيج الذي يشغل حاليا نحو 121 ألف فرصة عمل مباشرة يتبعهم ثلاثة أمثال هذا العدد كفرص عمل غير مباشرة.

وأشار رئيس غرفة تجارة دمشق غسان القلاع إلى أهمية التركيز على الصناعات ذات القيمة المضافة التي توفر فرص العمل وإعادة توزيع الثروة وتوسيع طيف الشركات المساهمة منعا لتمركز الثروة و رأس المال في ايدي طبقة محدودة وإعادة إحياء الطبقة الوسطى التي تعتبر من الحوامل الرئيسية للمجتمع السوري.

ورأى القلاع ضرورة وضع برنامج تنفيذي لمدة لا تقل عن خمس سنوات بمعرفة خبراء للانتقال إلى اقتصاد السوق الاجتماعي مع وجود إشراف ورقابة حكومية وإمكانية التدخل الحكومي إذا دعت الضرورة لافتا إلى أهمية التركيز على المستثمر المحلي ودعمه بكافة الوسائل وعدم اللجوء للاعفاءات الضريبية والاعتماد على تقديم الخدمات و التسهيلات للمشاريع الاستثمارية وإلغاء العوائق التي تواجه المستثمر.

وأكد وزير الاقتصاد والتجارة الدكتور محمد نضال الشعار ضرورة التركيز في المرحلة الحالية على وضع هيكلية وأدوات وأساليب للنهوض بالاقتصاد السوري تحقق الأهداف التي يتطلع الجميع إليها كرفع مستوى معيشة المواطن و تحقيق كفاءة اقتصادية وتوزيع عادل للدخل و الثروة وتحديد درجة تدخل الحكومة في الاقتصاد موضحا أن هذه الإجراءات في مجملها ستفضي إلى رسم هوية للاقتصاد السوري.

وأشار إلى أهمية مناقشة برامج الدعم بمختلف أشكالها وإعادة النظر في آلياتها لأنه لم يعد مقبولا تقديم الدعم المطلق أو العشوائي غير المخطط حيث يجب أن يكون الدعم من خلال عملية استهداف الفئة التي تستحقه والتي يتوجب على الحكومة دعمها.

وأضاف الدكتور الشعار أن دور مصرف سورية المركزي يجب أن يتغير إلى دوره الفعلي كمستشار أساسي للحكومة مناط به وضع السياسة النقدية وتمويل الحاجات الأساسية للدولة مشيرا إلى ضرورة إيجاد أسلوب واضح يقوم على الرقم والقياس لإعادة توزيع الدخل وإعادة النظر في الهيكلية الضريبية.

من جهته بين الدكتور مدين الضابط الأستاذ بجامعة تشرين ضرورة الاستفادة من الدور الهام للمغتربين السوريين في عملية التنمية الشاملة التي تشهدها البلاد ومن الوجود السياسي النوعي للعديد منهم كقوى ضغط لطرح وإظهار قضايانا المحقة لدى حكومات وبرلمانات الدول التي يعيشون فيها.

وأشار إلى القوة الاقتصادية والاجتماعية التي يمتلكها المغتربون من حيث رأس المال وإمكانية توطينه في سورية والخبرات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والصحية وغيرها التي يمكن أن توظف في عملية الإصلاح.

ورأى المهندس أسامة الجوخدار من حمص إن الاقتصاد السوري يحتاج إلى نوع جديد من التحليل الاقتصادي يمكن أصحاب القرار من أخذ القرارات الصحيحة والضرورية.

وأضاف أن اعتماد الوسطية الاقتصادية كنهج جديد وبديل لاقتصاد السوق الاجتماعي هو أحد الحلول للواقع الاقتصادي السوري.

التصنيفات
جرائم وحوادث

/ 60 / طناً من الأعلاف أتلفتها النيران في مستودع خاص

شب حريق هائل في مستودع للأعلاف تعود ملكيته لأحد الأشخاص ويقع على طريق أبو خشب يحتوي على /270/ طناً حيث استولت النيران على / 60 / طناً من الكمية الموجودة في المستودع والحريق التي نشب حوالي الساعة الواحدة
 بعد منتصف الليل استمر حتى الساعة السابعة صباحاً من يوم السبت 29/10/2011 وشارك في إخماده سبع سيارات إطفاء خمسة من فوج إطفاء ديرالزور واثنان من الدفاع المدني ويقول قائد فوج إطفاء ديرالزور وخلال اتصال هاتفي إن ارتفاع أكداس الأعلاف كان حوالي /10/ متر ومع هذا تم السيطرة على النيران ..

وما زالت التحقيقات جارية لمعرفة أسباب الحريق ..

التصنيفات
شباب وتعليم

طلبة الجامعات الخاصة يؤكدون ضرورة العمل على متابعة الحوار الذي يمثل طريقاً لبناء سورية الجديدة

تركزت جلسات الحوار الوطني الشبابي التي ينظمها الاتحاد الوطني لطلبة سورية بالتعاون مع مجلس الشباب السوري حول ضرورة متابعة الحوار الوطني الذين يشكل طريقا للعبور من أجل بناء سورية الجديدة بقيمها وثقافتها
 وحيويتها وحضارتها وانتمائها العربي والوعي لحجم الموءامرة التي تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار فيها ..

وأكد المشاركون الشباب خلال الجلسات التي انطلقت في جامعة القلمون والاتحاد والحواش واستكملت في الجامعات السورية الخاصة "العربية الدولية والوادي والخليج والجزيرة" ضرورة العمل على تكريس مبدأ الحوار الشفاف لمتابعة قضاياهم ومشاكلهم وايجاد فرص العمل المناسبة للخريجين وبلورة رؤية شباب سورية لصناعة المستقبل وقيادته.

وأشار المشاركون الذين يمثلون طيفاً واسعاً من طلاب الجامعات الخاصة الى ان سورية بموقعها الجغرافي والاستراتيجي تمثل قلب الشرق الأوسط وانها تصدت للعديد من المحاولات الهادفة لحرفها عن مسارها القومي العروبي منوهين ببرنامج الإصلاح الشامل الذي أعلنته القيادة السورية والذي يمثل انطلاقة حقيقية نحو تطور اقتصادي واجتماعي وسياسي بما ينعكس على تحسين الواقع المعاشي والخدمي للمواطنين.

وأوضح أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد أن خطة الاتحاد المستقبلية تتضمن إقامة مجموعة من المؤتمرات الحوارية والمناشط التي تعزز ثقافة الحوار وتشرك الشباب في صناعة القرار واتخاذه والتأكيد على دورهم في بناء الوطن.

وفي ختام الجلسات تم توزيع استبيانات تتضمن أسئلة ومحاور حول الإصلاحات التي تشهدها سورية على الصعد كافة اضافة إلى بعض النقاط حول الضغوطات السياسية والإعلامية والاقتصادية وسبل الخروج من الأزمة.

يذكر أن حوار الشباب الجامعي بدأ في الثالث والعشرين من تشرين الأول وسيستمر حتى الثاني من الشهر القادم.

التصنيفات
المنوعات

موسيقا موزارت تساعد الأطباء على اكتشاف أورام القولون

كشفت دراسة جديدة أن سماع الأطباء لمقطوعات من مؤلفات الموسيقار النمساوي الشهير فولفغانغ أماديوس موزارت خلال تنفيذهم عمليات تنظير القولون يعزز مهاراتهم العقلية ويزيد لديهم القدرة على اكتشاف الأورام السابقة للسرطان ..

ونقلت وكالة يونايتد برس انترناشيونال عن موقع هلث داي نيوز الأمريكي قوله إن الباحثين في جامعة تكساس وجدوا من خلال مقارنة أداء طبيبين خلال إجراء جراحات تنظير القولون انه تحسن لدى سماع موسيقا موزارت مقارنة بأدائهما من دون موسيقا وتبين أن معدلات اكتشاف الأورام عن طريق التنظير كانت قرابة 67 بالمئة عند أحدهما لدى سماعه للموسيقا مقابل30 بالمئة من دون الموسيقا.

ويمكن للاكتشاف المبكر لهذه الأورام أن ينقذ حياة الكثيرين إذ إن معدلات البقاء على قيد الحياة بعد اكتشاف سرطان القولون في مرحلة مبكرة تكون أكثر من 90 بالمئة.

وكانت دراسة سابقة أشارت إلى أن مقطوعات موزارت الموسيقية قد توفر تعزيزاً ملحوظاً قصير الأمد لقدرة الشخص على مقارنة وتحويل الصور العقلية وفقاً للمكان والزمن وبالتالي فقد حاول الباحثون في الدراسة الجديدة أن يحددوا إن كانت هذه الظاهرة المعروفة باسم / تأثير موزارت/ تلعب دوراً في معدلات اكتشاف الأورام السابقة للسرطان خلال عمليات تنظير القولون.

التصنيفات
أخبار البلد

جهاز فني جديد لكرة الفتوة والحبش مدرباً

مع اقتراب الدوري وانطلاقته المقررة بعد أسبوعين شكلت لجنة تسيير الأمور في نادي الفتوة الجهاز الفني وسمت مرعي الحسن مديراً فنياً ومحمود حبش مدرباً وحسام اليوسف مساعداً للمدرب وأبقت على ماهر الفرج مدرباً
 للحراس وأحمد عواد إدارياً وحافظ درويش ومعتز عطوان معالجين فيزيائيين وعبد الجبار الفرحان مرافقاً ..

ويخوض الحبش تجربته التدريبية الأولى وسبق له أن عمل مساعداً للمدرب مرتين ، أما في فئة الشباب فقد سمت سعود الطه مدرباً وفي نظرة سريعة على الأسماء فإن بعضها يخوض التجربة التدريبية الأولى وهذا ما كنا دائماً نطرحه بضرورة الاعتماد على كوادر النادي التي سبق لها وأن مثلته وبعضها له باع طويل في الوسط الرياضي عموماً المهم إن الجهاز الفني تم تسميته وانتهى الأمر ..

التصنيفات
أخبار البلد

تجمعات حاشدة لأبناء الجالية والطلبة السوريين في عدد من دول العالم دعما للإصلاح ورفضا للتدخل الخارجي

أكد ممثلو الجالية السورية في موسكو ولاءهم للوطن وتأييدهم للإصلاحات التي يقوم بها السيد الرئيس بشار الأسد لتطوير سورية بما يلبي تطلعات الشعب السوري ..

جاء ذلك أثناء لقاء الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين مع الجالية السورية حيث قدم لهم عرضا عن آخر التطورات على الساحة الداخلية والإقليمية والدولية.

وأوضح المقداد أن الكثير من عناصر الأزمة التي مرت بها سورية قد أصبح من الماضي بفضل التفاف الشعب حول قيادة الرئيس الأسد وانكشاف حقيقة المخططات التي تحاك ضد سورية بارتباط مع بعض القوى الداخلية التي اتخذت من الإرهاب والتهديد وسائل لإضعاف سورية وحرفها عن مواقفها المبدئية في مقاومة المشاريع المرتبطة بالسياسات الغربية والصهيونية.

وعبر أبناء الجالية في مداخلاتهم عن محبتهم لوطنهم والتزامهم بالإصلاحات التي طرحها الرئيس الأسد وإدانتهم لأي تدخل خارجي في الشؤون السورية ورفضهم للأعمال الإرهابية التي تقوم بها المجموعات المسلحة بتمويل وتسليح خارجيين وارتياحهم للخطوات المتخذة من أجل وقف هذه الجرائم.

ونوه أبناء الجالية بالعلاقات المتطورة بين سورية وروسيا الاتحادية وضرورة تعميقها في جميع المجالات ..

حضر اللقاء غسان نصير مدير ادارة أوروبا في وزارة الخا رجية ورياض حداد سفير سورية لدى روسيا الاتحادية وأعضاء البعثة الدبلوماسية السورية في موسكو.

متضامنون من روسيا ورابطة الدول المستقلة يؤكدون وقوفهم إلى جانب سورية وينوهون باستخدام روسيا للفيتو ضد مشروع القرار الغربي

وأكد متضامنون من روسيا ورابطة الدول المستقلة وقوفهم إلى جانب سورية في مواجهة الحملة الغربية التي تستهدفها معبرين عن رفضهم القاطع لأي تدخل خارجي في الشؤون الداخلية السورية.

وفي هذا الإطار نوه المتضامنون خلال مشاركتهم إلى جانب أبناء الجالية السورية في وقفة تضامنية في موسكو بموقف روسيا المبدئي الداعم لسورية واستخدامها حق النقض ضد محاولات تمرير قرار غربي ضدها معبرين عن تأييدهم للسيد الرئيس بشار الأسد وبرنامج الإصلاح الشامل في سورية.

وفي هذا السياق نوهت المواطنة الروسية من أصل سوري جاكلين زيدان بموقف روسيا تجاه سورية معتبرة أن أي تدخل خارجي في الشؤون الداخلية أمر مرفوض لأن السوريين قادرون على معالجة قضاياهم بهدوء وحكمة معربة عن ثقتها بأن الرئيس الأسد يدرك ما تحتاجه البلاد على أتم وجه.

بدوره عبر المواطن الروسي كيريل ميكوتسيكن عن تأييده للقيادة الروسية في موقفها التاريخي الداعم لمسيرة الإصلاح في سورية ..

ورأى أن الشعب السوري قادر على تحديد موقفه بدقة من الاستفزازيين والمخربين وممن يسمون أنفسهم الثوريين الذين لا يريدون الخير لسورية وشعبها بل فقط اغتصاب السلطة.

إلى ذلك قال عضو اللجنة الروسية للتضامن مع سورية الكسي غروشكوف إنه يعرب كمواطن روسي عن تضامنه مع سورية وشعبها ويفخر بموقف روسيا الجريء والعادل في مجلس الأمن تجاه سورية.

هذا وعبر ممثل الجالية الأرمنية في موسكو موسى قربان عن ثقته بقيادة الرئيس الأسد وبصمود سورية وانتصارها الحتمي على الحملة التي تتعرض لها مضيفا أن سورية تتمتع بتأييد جميع الشرفاء في العالم وهم يقفون إلى جانبها.

من جهته أشار روستام شيلدييف إلى أنه جاء من طاجكستان إلى موسكو ليعبر عن تضامنه مع سورية وتأييده لسياسة الرئيس الأسد مشددا على أنه لا يحق لأحد التدخل في الشؤون الداخلية السورية ..

أبناء الجالية في بريطانيا : نرفض محاولات التدخل الخارجي في شؤون سورية

وجدد الطلبة السوريون وأبناء الجالية العربية السورية في بريطانيا أمس وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم واستنكارهم للهجمة العدوانية التي تستهدف امن سورية واستقرارها والمساس بوحدتها الوطنية وثنيها عن مواقفها الوطنية والقومية ..

وعبر أبناء الجالية خلال تجمع حاشد نظمه فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية امام السفارة السورية في العاصمة البريطانية لندن عن رفضهم القاطع لكل أشكال التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية السورية وتأييدهم لبرنامج الإصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد مرددين هتافات تنديد بحملة تزييف الحقائق التي تقودها بعض القنوات العربية والغربية ضد وطنهم الأم.

وأكد مطران السريان الأرثوذكس في بريطانيا توما داوود أنه جاء للمشاركة في المسيرة كممثل عن جميع أبناء طائفة السريان الأرثوذكس وليؤكد وقوفه ودعمه لسورية مشددا على رفضه جميع محاولات التدخل الخارجي ولاسيما أن الدول الغربية لا يهمها الإصلاحات وحل المشكلات في سورية.

وأشار المطران داوود إلى الاصلاحات التي أقرها الرئيس الأسد وتم البدء بتنفيذها معربا عن ثقته التامة بأن السوريين يستطيعون حل مشكلاتهم بأنفسهم.

ونوه المطران داوود بالتضحيات التي قدمها أبناء سورية في سبيل صون كرامتها وحفظ امن شعبها مختتما بالقول.. نحن مع سورية والإرادة الخيرة وندعو إلى السلام والأمان ونصر الله سورية وحماها ورحم شهداءها.

الطلبة والجالية في إسبانيا يؤكدون دعمهم برنامج الإصلاح الشامل في سورية

كما نظم الاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع إسبانيا تجمعا وطنيا أمام مقر وزارة الخارجية الإسبانية بمدريد شاركت فيه الجالية العربية السورية وأكد المشاركون فيه دعمهم لبرنامج الاصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد ورفضهم للعقوبات الأوروبية الظالمة ولجميع أنواع التدخل الخارجي في سورية ..

وعبر المشاركون في التجمع في رسالة سلموها لوزارة الخارجية الإسبانية عن أسفهم للموقف الأوروبي من الأحداث الجارية في سورية وطلبوا من الحكومة الإسبانية الأخذ بعين الاعتبار تأييد الغالبية العظمى من الشعب السوري للإصلاحات التي يقودها الرئيس الأسد وتأييدهم للحوار الوطني ..

ولفت المشاركون في رسالتهم إلى المسيرات المليونية التي شهدتها مختلف المحافظات السورية والتي أكدت وقوف أبناء سورية ضد التدخل الأجنبي مطالبين الحكومة الإسبانية بالعمل على إلغاء العقوبات المفروضة على سورية والتي تستهدف الشعب السوري بكل مكوناته.

وهتف المتظاهرون خلال التجمع للوحدة الوطنية والتكاتف في مسيرة الإصلاح والوقوف ضد الأعمال الإرهابية والإجرامية والتخريبية التي تقوم بها المجموعات المسلحة المأجورة في بعض المناطق وضد من يزرع الفتنة من الخارج وضد تدخل الحلف الأطلسي والتأكيد على السيادة الوطنية والاستقلال.

رفع المشاركون في التجمع شعارات مؤيدة للتعاون البناء والحوار الوطني ومسيرة الإصلاح والتعايش في سورية مهد الحضارات وأخرى مناهضة للإرهاب والتطرف والفتنة والتدخل الأجنبي في سورية ..

الطلاب السوريون في بلغراد : نعتز بالدور الوطني للجيش العربي السوري

وشهدت العاصمة الصربية بلغراد مسيرة للطلاب السوريين دعما لبرنامج الاصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد وتنديدا بالمؤامرة التي تستهدف امن واستقرار سورية ..

ورفع المشاركون في المسيرة التي شارك بها ابناء الجالية السورية في صربيا وعدد من الاصدقاء الصربيين الاعلام الوطنية السورية والشعارات المنددة بالمؤامرة الخارجية وبوسائل الإعلام المغرضة التي تستهدف سورية ..

وأكد المشاركون الذين تجمعوا أمام السفارة السورية في بلغراد رفضهم للتدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسورية ودعمهم واعتزازهم بالدور الوطني للجيش العربي السوري.

أبناء الجالية بمدينة برنو التشيكية : نستنكرالحملة الدولية التي تتعرض لها سورية

وعبر أبناء الجالية العربية السورية في مدينة برنو ثاني أكبر المدن التشيكية عن استنكارهم للحملة الدولية التي يتعرض لها وطنهم الأم سورية والرامية إلى النيل من استقرارها ووحدتها الوطنية وإضعاف دورها الوطني والقومي ..

وشدد أبناء الجالية السورية في مسيرة نظمت بالتعاون مع الاتحاد الوطني لطلبة سورية.. فرع تشيكيا على رفضهم القاطع لكل أشكال ومحاولات التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية السورية منددين بالحرب الإعلامية والدعوات التحريضية للقتل والتخريب التي تطلقها قنوات ووسائل إعلامية عربية ودولية على سورية ..

وعبر أبناء الجالية عن شكرهم لجميع الدول التي وقفت إلى جانب سورية في مواجهة محاولات التدخل الأجنبي ولاسيما روسيا والصين.

الجالية في هنغاريا : المؤامرة أصبحت في نهايتها وسورية ستخرج أقوى

كما نفذ أبناء الجالية السورية في هنغاريا بمقر السفارة في بوادبست وقفة تضامنية تأييدا لبرنامج الإصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد ورفضا للتدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسورية ولتأكيد عمق ارتباطهم بوطنهم الأم ..

وأكد المتحدثون خلال الوقفة التضامنية أن المؤامرة التي تتعرض لها سورية أصبحت في نهايتها وسورية سوف تخرج أقوى من قبل بفضل لحمة ووعي أبنائها والتفافهم حول قيادتها.

وردد المشاركون في الوقفة التضامنية مع سورية هتافات عبروا فيها عن عمق ارتباطهم بوطنهم ورفضهم لأي نداءات مشبوهة تطالب بالتدخل الأجنبي.

وشارك في الوقفة التضامنية الطلاب السوريون وعدد من أبناء الجالية العربية السورية والمغتربين في هنغاريا وفرع هنغاريا لمنظمة حزب البعث العربي الإشتراكي ومنتدى /من أجل سورية/ وجمعية الأطباء السوريين في هنغاريا إضافة إلى وفد رسمي وإعلامي يمثل حزب العمال الشيوعي الهنغاري.

الطلبة السوريون في سلوفاكيا يجددون تأييدهم ودعمهم لبرنامج الإصلاح الشامل

وجدد الطلاب السوريون الدارسون في سلوفاكيا مواقفهم الداعمة لبرنامج الإصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد ..

وأعرب الطلبة في مسيرة بالعاصمة السلوفاكية براتيسلافا عن رفضهم لجميع محاولات التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية السورية.

واستنكر المشاركون في المسيرة التي نظمها الاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع سلوفاكيا بالتعاون مع الجالية السورية وبمشاركة أبناء الجالية العربية الأعمال الإجرامية التي تنفذها المجموعات الإرهابية منددين أيضا بوسائل الإعلام التحريضية والحملة الدولية التي تشن على سورية بهدف زعزعة الأمن والاستقرار فيها.

وأعرب المشاركون في المسيرة عن شكرهم لروسيا والصين والدول الصديقة الأخرى التي وقفت إلى جانب سورية في المحافل الدولية ودعمها للحوار ولبرنامج الإصلاح الوطني الشامل الذي يجري تنفيذه ورفعوا خلال المسيرة الأعلام الوطنية وصور الرئيس الأسد ولافتات تحيي صمود سورية ومسيرة الاصلاح فيها.

الجالية السورية والطلبة الدارسون في بلجيكا يجددون دعمهم للاصلاح بقيادة الرئيس الأسد

وجدد ممثلو أبناء الجالية السورية في بروكسل والطلبة الدارسون في بلجيكا تأييدهم لنهج الاصلاح بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد ووقوفهم في وجه المؤامرة الغادرة التي تتعرض لها سورية ..

جاء ذلك خلال مسيرة حاشدة نظمتها رابطة الجالية السورية والطلبة السوريون الدارسون في بلجيكا في العاصمة البلجيكية بروكسل بمشاركة ممثلي الجاليات الاغترابية العربية والمنظمات الطلابية في بلجيكا.

كما أكد ممثلو الجالية والطلبة السوريون عمق انتمائهم للوطن الأم سورية وتمسكهم بالقرار الوطني المستقل في مواجهة سياسات التدخل الخارجي في الشؤون السورية الداخلية.

الجالية السورية في رومانيا تؤكد وقوفها ضد الحملة الشرسة التي تستهدف وطنهم الأم

وعبر أبناء الجالية العربية السورية والطلاب الدارسون في الجامعات الرومانية عن وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم سورية في مواجهة الحملة الشرسة التي تستهدف أمنه واستقراره ووحدته الوطنية ..

وأكدوا خلال مسيرة نظموها اليوم أمام السفارة السورية فى العاصمة الرومانية بوخارست دعمهم لبرنامج الإصلاح الشامل بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد مشددين على رفض جميع المخططات التآمرية التي ترمي إلى النيل من سورية وزعزعة أمنها واستقرارها.

وأعرب المحتشدون عن رفضهم القاطع لمحاولات التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية السورية معاهدين بأن يكونوا خير سفراء لوطنهم في بلاد الاغتراب للدفاع عنه في وجه حملة التحريض الإعلامية التي يتعرض لها من قبل وسائل الإعلام العالمية.

الطلبة السوريون في الجامعات المصرية يجددون تأييدهم لبرنامج الاصلاح بقيادة الرئيس الأسد

وجدد الطلبة السوريون الدارسون في الجامعات المصرية رفضهم للتدخل الخارجي في الشؤون الداخلية السورية وتأييدهم لبرنامج الإصلاح الذي يقوده الرئيس الأسد وللحوار والقرار الوطنيين المستقلين وللوحدة الوطنية التي تحصن سورية من المخططات والمؤمرة التي تستهدفها ..

وشدد الطلبة خلال مسيرة نظمتها رابطة الطلبة السوريين في مصر أمام السفارة السورية بالقاهرة على أن وعي الشعب وتمسكه بوحدته الوطنية وقناعته ببرنامج الإصلاح أفشلت المؤامرة مؤكدين أن سورية ستخرج منتصرة وأكثر قوة وصلابة ومنعة.

وقال عدد من الطلبة في تصريحات لوكالة سانا في القاهرة.. إن السوريين قادرون على حل مشكلاتهم بأنفسهم وأن حملات التحريض والحرب الإعلامية التي تشنها بعض القنوات الإعلامية على سورية وشعبها لن تؤثر بمواقفهم ومحبتهم لوطنهم وقائدهم بل ستزيدهم إصرارا على تقديم الغالي والنفيس في سبيل رفعة الوطن وكرامة أبنائه وكي تبقى سورية قوية قادرة على إفشال كل المخططات الأمريكية والغربية الرامية إلى الهيمنة والسيطرة على المنطقة.

ورفع المشاركون في المسيرة أعلام الوطن وصور الرئيس الأسد ورددوا الهتافات والأناشيد الوطنية التي تؤكد عمق الانتماء للوطن.

أبناء الجالية السورية في الهند يؤكدون رفضهم لمحاولات التدخل الخارجي بالشؤون الداخلية لبلدهم

وجدد أبناء الجالية العربية السورية في الهند وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم في مواجهة الحملة الشرسة التي تستهدف أمنه واستقراره و وحدته الوطنية معبرين عن شكرهم للهند و لجميع الدول التي وقفت إلى جانب سورية و حقها في حل قضاياها الداخلية دون تدخل خارجي ..

و في هذا الإطار شدد أبناء الجالية الذين احتشدوا أمام السفارة السورية في العاصمة الهندية نيودلهي على تمسكهم بالقرار الوطني المستقل و رفضهم القاطع لمحاولات التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية السورية مؤكدين تأييدهم لعملية الإصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد.

كما رددوا هتافات داعمة للجيش العربي السوري منوهين بالتضحيات التي قدمها صونا لأمن سورية وكرامتها.

و في كلمة له خلال استقباله عددا من أبناء الجالية أكد سفير سورية في الهند رياض عباس حرص سورية على حماية كيانها من التدخلات الخارجية داعيا الطلبة السوريين الدارسين في الهند إلى الوقوف صفا وحدا من أجل بناء وطنهم الأم و الحفاظ عليه نموذجا للتعايش السلمي.

الطلبة السوريون في الكويت : المؤامرة الخبيثة التي تتعرض لها سورية محاولة فاشلة تصدى لها الشرفاء من أبناء سورية وجيشها الباسل

وأكد الطلبة السوريون في الكويت اليوم تأييدهم لبرنامج الإصلاح الذي يقوده السيد الرئيس بشار الأسد ورفضهم للتدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسورية.

وشدد محمود التلا رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في الكويت خلال وقفة تضامنية أمام السفارة السورية في الكويت على دعم وتأييد الطلبة لمسيرة الإصلاح في سورية مضيفا أن المؤامرة الخبيثة التي تتعرض لها سورية ما هي إلا محاولة يائسة فاشلة تصدى لها الشرفاء من أبناء الشعب السوري وجيشها الباسل حرصا على أمن واستقرار وطنهم.

وأكد التلا على دور كل فرد في كشف الدور التآمري للمجموعات المسلحة وما ترتكبه من جرائم إرهابية بشعة بحق الشعب السوري مشيرا إلى إن إدعاءات الوسائل الإعلامية العميلة المغرضة ما هي إلا كذب وإفتراء.

من جهته قال دانيال بولس رئيس مجلس الجالية السورية في الكويت إن المحتشدين من الطلبة وأبناء الجالية السورية يدعمون ويؤيدون مسيرة الاصلاح رافضين التدخل الخارجي بشؤون بلدهم الداخلية من أي جهة كانت.

كما أكد بسام عبد المجيد سفير سورية في الكويت أن الاوضاع الأمنية في سورية تنحو نحو الاستقرار بما يوفر مناخا ملائما لتطبيق القوانين التي أقرت والمراسيم والقرارات التي صدرت.

الطلبة السوريون وأبناء الجالية في لبنان يستنكرون الهجمة العدوانية التي تستهدف أمن واستقرار سورية

وجدد الطلبة السوريون وأبناء الجالية العربية السورية في لبنان رفضهم للتدخل الخارجي في الشؤون الداخلية السورية وتأييدهم لبرنامج الإصلاح الشامل بقيادة الرئيس الأسد.

واستنكر أبناء الجالية السورية خلال تجمع حاشد نظمه فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في لبنان أمام السفارة السورية في بيروت اليوم الهجمة العدوانية التي تستهدف أمن واستقرار سورية والمساس بوحدتها الوطنية لثنيها عن مواقفها الوطنية والقومية.

ورفع المشاركون في التجمع أعلام الوطن وصور الرئيس الأسد ورددوا هتافات وشعارات مؤيدة للإصلاحات الوطنية منوهين بالتضحيات التي قدمها أبناء سورية في سبيل صون كرامتها وحفظ أمن شعبها مؤكدين أنهم مع سورية وقيادتها التي تسعى جاهدة لتوفير الأمن والاستقرار والتقدم في سورية.

كما رفع المشاركون علما سوريا ضخما تجاوز طوله المئة متر على أعلى مبنى قيد الإنشاء وصولا إلى الطريق وألصقوا لافتات ولوحات كرتونية على باب السفارة وأبواب المحلات التجارية المجاورة كتب عليها لا للتدخل الخارجي وشكرا لروسيا والصين كما رفعوا صور جرحى وشهداء في سورية.

الطلبة السوريون في الأردن يؤكدون وقوفهم مع وطنهم في وجه المؤامرة

وفي الأردن، جدد الطلبة السوريون الدارسون هناك وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم سورية في مواجهة الهجمة الشرسة التي تتعرض لها والرامية إلى زعزعة أمنها واستقرارها وثنيها عن مواقفها الوطنية والقومية ..

وشدد الطلبة السوريون في الأردن خلال فعالية تضامنية نظموها بمشاركة عدد من أبناء الجالية السورية والمواطنين الأردنيين أمام السفارة السورية في العاصمة الأردنية عمان على رفضهم القاطع لكل أشكال التدخل الخارجي في الشؤون السورية الداخلية وتأييدهم لخطوات الإصلاح الشامل التي يقودها الرئيس الأسد.

وردد المشاركون في التجمع الذي شاركت فيه الهيئة الشعبية الأردنية لمساندة سورية في وجه المؤامرة وجماعة /جك/ لمناهضة الوجود الصهيوني ومعاهدة وادي عربة هتافات تؤكد الوقوف مع سورية في وجه الحملة الخارجية التي تتعرض لها والمجموعات المسلحة في الداخل.

وأكد سفير سورية في الأردن بهجت سليمان في كلمة القاها أمام التجمع صمود سورية في مواجهة الهجمة الشرسة التي تتعرض لها على الصعد كافة مطمئنا إلى مستقبلها الزاهر.

التصنيفات
المنوعات

السعودية تعتقل اماما كنديا حاجا بسبب خطبة انتقد فيها القمع في البحرين

اعتقلت السلطات السعودية احد الحجاج، هو الامام الكندي اسامة العطار.وقال شهود عيان ان العطار، وهو مسلم شيعي، اعتقل وتعرض للضرب على يد الشرطة الدينية بعد امامته لمجموعة من الحجاج في مسجد الرسول في المدينة ..

ويقول شهود العيان ان الشرطة الدينية، "المطوعون"، غضبوا لان الامام الكندي تحدث بصوت عال.

واعتقلته الشرطة بتهمة العدوان، لكن جماعة العطار تقول ان الامام انتقد قمع الحكومة البحرينية، بدعم سعودي، للمظاهرات في البحرين.

واكدت الحكومة الكندية، التي يحمل العطار جنسيتها، الاعتقال وقالت ان سفارتها في السعودية ستقدم الدعم الدبلوماسي له.

ووصف مايكل هوارد، وهو بريطاني كان بين حوالى 200 من شهود العيان، كيف اعتقلت الشرطة اسامة العطار وكيف كان ينزف من اثر الضرب.

وذكرت هيئة الاذاعة الكندية ان العطار متهم بالاعتداء على الشرطة الدينية السعودية وانه بحوزة الشرطة.

ولم تؤكد الشرطة السعودية اعتقال الامام الكندي.