اشترك بقناتنا الاخبارية على تطبيق التلغرام ليصلكم كل جديد .. انقر هنا
موجز اليوم

واشنطن تتهم أنقرة بعرقلة جهود محاربة الإرهاب في سورية

واشنطن تتهم أنقرة بعرقلة جهود محاربة الإرهاب في سورية
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبانيوز - ايهاب العوض - عدد القراءات (1005)

أعرب وزير الخارجية الأمريكية «ريكس تيلرسون» عن استيائه من قيام النظام التركي بالعدوان على مدينة عفرين شمال سورية «غصن الزيتون» متهم أنقرة بتقويض جهود محاربة تنظيم «داعش» في هذا البلد ..

وقال الوزير الأمريكي خلال عقده لمؤتمر صحفي مع نظيره الكويتي «صباح خالد الحمد الصباح» : «أثر الوضع في عفرين على سير حملتنا لمحاربة داعش بشمال سوريا، بعد أن توجهت القوات (أي الفصائل الكردية) من هناك إلى عفرين، أعتقد أنه من المهم أن تدرك (تركيا) آثار عمليتها على مهمتنا المتمثلة في الانتصار على داعش» , مضيفاً بالقول : «لذا سوف أتوجه إلى أنقرة في وقت لاحق، لمناقشة كيفية التركيز على محاربة "داعش" في سوريا».
من جانب آخر أقر وزير الدفاع الأمريكي «جيمس ماتيس» أن قسماً من القوات الكردية التي تدعمها واشنطن في سوريا انتقلت إلى منطقة عفرين شمال البلاد، بعد انطلاق عملية "غصن الزيتون" التركية ضد فصائل كردية
وأفادت وكالة «الأناضول» التركية الرسمية، اليوم الاثنين، بأن الولايات المتحدة تغذي الإرهابيين وتوجه «وحدات حماية الشعب» الكردية، القوة الضاربة الأساسية في تحالف «قوات سوريا الديمقراطية» (قسد) المدعوم من واشنطن في الحرب على تنظيم "داعش"، من مناطق أخرى في سوريا إلى عفرين، علماً أن تركيا تعتبر "الوحدات" امتدادا لـ"حزب العمال الكردستاني" المصنف إرهابياً في البلاد, بحسب تعبير الوكالة.
ونقلت الوكالة تصريحات وزير الدفاع الأمريكي للصحفيين في إطار جولته بأوروبا، اليوم الاثنين، بأنه بسبب العملية التركية في عفرين «انتقل تركيز الأكراد من محاربة داعش إلى الوضع في شمال غرب سوريا .. ويدور الحديث عن قرابة 50 بالمائة من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية، والأكراد في عفرين يتعرضون للهجوم، وهو ما يشتت تركيزهم، فتوجه البعض منهم إلى هناك (عفرين)».
وفي الوقت نفسه، شدد «ماتيس» على أن قلق تركيا حيال أمن حدودها مع سوريا «مشروع»، مضيفاً أن تركيا الدولة الوحيدة في حلف الناتو التي تشهد «تمرداً مسلحاً» داخل أراضيها، في إشارة إلى حملة أنقرة ضد «حزب العمال الكردستاني», حيث من المنتظر أن يلتقي وزير الدفاع الأمريكي نظيره التركي «نور الدين جانكلي»، هذا الأسبوع في العاصمة البلجيكية، بروكسل.
اتهام المسؤولين الأمريكيين للأتراك بعرقلة جهود مكافحة الإرهاب, تأتي في إطار محاولة واشنطن للضغط على أنقرة بإشراكها في عملياتها العدائية .. خاصة وأن أنقرة تعتبر من أهم حلفاء أمريكيا في الشرق الأوسط , وهي تنفذ أجندة متفق عليها في إطار التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن.






أضف تعليق




تصويت






الأرشيف


الأسبوع الماضي








جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت